الولايات المتحدة تحذر من تسليح الطائرات بدون طيار

الولايات المتحدة تحذر من تسليح الطائرات بدون طيار
1٬359

أصدرت إدارة الطيران الفيدرالية (FAA) هذا الأسبوع تحذيراً لأصحاب الطائرات بدون طيار وعامة الناس بأن وضع سلاح خطير على طائرة بدون طيار يمكن أن يؤدي إلى فرض غرامة تصل قيمتها إلى 25 ألف دولار.

وتريد الوكالة الحكومية أن يعرف المستخدمون أن الطائرات بدون طيار والأسلحة تشكلان مزيجًا خطيرًا، لذلك فقد أرسلت إشعارًا يحذر الجمهور من أنه من غير القانوني تشغيل طائرة بدون طيار مع سلاح خطير مرفق.

ويُعرف السلاح الخطير على نطاق واسع بأنه أي عنصر يُستخدم أو يتسبب بسهولة في التسبب في الوفاة أو الإصابة الجسدية الخطيرة.

وقالت إدارة الطيران الفيدرالية: ربما شاهدت صورًا ومقاطع فيديو عبر الإنترنت لطائرات بدون طيار مزودة بمدافع وقنابل وألعاب نارية وقاذفات اللهب وغيرها من الأشياء الخطرة، لكن يجب عليك عدم التفكير في ربط أي عناصر مثل هذه بالطائرة بدون طيار لأن تشغيل طائرة بدون طيار مع مثل هذا الأشياء قد يؤدي إلى ضرر كبير لشخصك ولحسابك المصرفي.

وتذكر الوكالة الجميع في الإشعار بأن تشغيل طائرة بدون طيار تحمل سلاحًا خطيرًا يعد انتهاكًا للمادة 363 من قانون إعادة تخويل إدارة الطيران الفيدرالي لعام 2018.

وقد يؤدي الانتهاك إلى فرض غرامات تصل قيمتها إلى 25 ألف دولار لكل انتهاك، ما لم يكن مشغل الطائرة بدون طيار قد تلقى تفويضًا محددًا من إدارة الطيران الفيدرالية لإجراء العملية.

وتضيف إدارة الطيران الفيدرالية (FAA) أن قوانين الولايات والقوانين الفيدرالية الأخرى التي تقيد استخدام الأسلحة يمكن أن تنطبق أيضًا على هذه الرحلات الجوية الخطيرة بطائرات بدون طيار.

ويتزايد استخدام الطائرات بدون طيار بين المجموعات التجارية، مثل أمازون؛ و (Wing) التابعة لشركة ألفابت.

بينما تعمل وزارة النقل وإدارة الطيران الفيدرالية مع شركاء من القطاعين العام والخاص مثل (AT&T) والشرطة المحلية في بعض المناطق كجزء من البرنامج التجريبي المتكامل لنظام الطائرات بدون طيار (UAS).

وأقر المشرعون في ولاية نورث داكوتا قانونًا في عام 2015 لإضفاء الشرعية على استخدام الأسلحة غير الفتاكة على الطائرات التي تقودها الشرطة.

في حين درس المشرعون في كونيكتيكت مشروع قانون في عام 2017 لإضفاء الشرعية على استخدام القوة المميتة مع الطائرات بدون طيار من قبل قوات إنفاذ القانون.

وزادت الحوادث الأخيرة لهذه النوعية من الطائرات من مخاوف السلامة العامة، إذ أدى وجود الطائرات بدون طيار بالقرب من مسارات الطيران أو المطارات إلى إغلاق المطارات في لندن ونيوارك ودبي في العام الماضي.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد