إنستاجرام: لا تشارك هذا المنشور المخادع غير الحقيقي

إنستاجرام: لا تشارك هذا المنشور المخادع غير الحقيقي
570

طلبت منصة إنستاجرام من المستخدمين عدم مشاركة منشور جديد مخادع انتشر على نطاق واسع، والذي يزعم أن منصة التواصل الاجتماعي قد غيرت سياسة الخصوصية الخاصة بها.

ويطلب المنشور المخادع – الذي شاركه العديد من المشاهير -من المستخدمين إعادة مشاركته لمنع إنستاجرام من استخدام المحتوى الخاص بالمستخدم، بما في ذلك الرسائل المحذوفة.

وقالت ستيفاني أوتواي Stephanie Otway، المتحدثة باسم شركة فيسبوك المالكة لمنصة إنستاجرام، لشبكة (CBS News): ليس هناك أي خلفية حقيقية لهذا المنشور.

وقد خدع هذا الإشعار المزيف، المليء بالأخطاء المطبعية، أمثال وزير الطاقة الأمريكي ريك بيري Rick Perry – المسؤول عن الأسلحة النووية – والعديد من الأشخاص المشهورين والمؤثرين الآخرين.

ويقول المنشور: لا تنس أن قوانين إنستاجرام الجديدة تبدأ غدًا، حيث يمكنهم استخدام صورك. لا تنس أن الموعد النهائي هو اليوم.

ويضيف المنشور بشكل خاطئ “كل ما نشرته سصبح عامًا من اليوم، وحتى الرسائل المحذوفة أو الصور غير المسموح بها، ولا يكلفك البقاء آمنًا سوى نسخ ولصق المنشور بكل بساطة”.

وفي محاولة للحصول على المصداقة، فإن المنشور يشير إلى “أخبار القناة 13” التي تغطي التغيير في سياسة إنستاجرام، كما يستشهد بالقانون التجاري الموحد لبيع البضائع (UCC 1-308-11 308-103) والمعاهدة المتعلقة بمحاكمة مجرمي الحرب (نظام روما الأساسي).

ووفقًا لموقع Snopes.com الذي يدقق الحقائق، فإن هذا المنشور المخادع المتعلق بانتهاك حقوق الطبع والنشر وخصوصية المستخدم موجود منذ عام 2012 على الأقل.

وأكدت إنستاجرام أن المنشور مخادع، إذ قال آدم موسري Adam Mosseri، رئيس إنستاجرام: إذا شاهدت منشورًا يدعي أن المنصة تغير قوانينها غدًا، فهذا غير صحيح.

يذكر أن فيسبوك والمنصات التابعة لها لا تدعي ملكيتها للمحتوى المنشور من قبل المستخدمين، ومع ذلك، وكما هو موضح في اتفاقية شروط خدمة فيسبوك، فإن المنصة تحتاج إلى إذن منك لاستخدام المحتوى الخاص بك لأغراض توفير وتحسين المنتجات والخدمات الأخرى.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد