مؤسس هواوي: سنشكل جيشًا يسيطر على العالم

مؤسس هواوي: سنشكل جيشًا يسيطر على العالم
11٬374

قال مؤسس شركة هواوي (رين جنغفي): إن هواوي تعتزم خلال العام الحالي الإنفاق أكثر على معدات الإنتاج لضمان استمرارية الإمداد، وتقليص الوظائف الزائدة، وتقليل المديرين غير الكفؤين، وذلك في وقت تعيش فيه الشركة “مسألة حياة أو موت” في أعقاب قيود التصدير الأمريكية.

وتأتي تصريحات رين في حين أعلنت الولايات المتحدة يوم الاثنين الماضي أنها ستمدد المهلة المقدمة لشركة هواوي التي تسمح لها بشراء مكونات من شركات أمريكية لتزويد العملاء الحاليين، ولكنها أضافت أيضًا أكثر من 40 كيانًا من كيانات هواوي إلى قائمتها السوداء الاقتصادية.

وفي مذكرة أُرسلت إلى الموظفين يوم الاثنين محملةً باستعارات عسكرية، طلب رين – البالغ من العمر 74 عامًا – من الموظفين العمل بقوة لتحقيق أهداف المبيعات مع دخول الشركة في “وضع المعركة” للبقاء على قيد الحياة في ظل هذه الأزمة.

وقال رين – الضابط السابق بالجيش الصيني – في المذكرة التي اطلعت عليه وكالة رويترز: “تواجه الشركة لحظة حياة أو موت”. وأضاف: “إن كنت لا تستطيع القيام بالمهمة، فافسح المجال أمام دبابتنا لتمر؛ وإن كنت تريد أن تنزل إلى ميدان المعركة، يمكنك ربط حبل حول الدبابة لسحبها، الجميع يحتاج إلى هذا النوع من التصميم”.

يُشار إلى أن هواوي تعد موضوعًا رئيسيًا في الحرب التجارية الدائرة بين الولايات المتحدة والصين منذ سنة، إذ فرضت واشنطن على الشركة حظرًا تجاريًا في شهر أيار/ مايو الماضي بسبب مخاطر على الأمن القومي. ومع ذلك، فقد سجلت هواوي قفزة في الإيرادات بنسبة 23% في النصف الأول، مدعومة بمبيعات الهواتف الذكية القوية في سوقها المحلية.

وقال رين في المذكرة: “في النصف الأول، بدت نتائجنا جيدة، ويُحتمل أن يكون ذلك بسبب أن عملاءنا الصينيين كانوا متعاطفين، وأدوا مع عليهم من دفعات في الوقت المناسب، وحجم التدفق النقدي الكبير جعلها تبدو جيدة، ولكن هذا لا يمثل الوضع الحقيقي”. ولكنه عبر عن ثقته في نتائج هواوي على مدار العام وقال: إنه يحتاج إلى “إنفاق الأموال وحل مشكلة استمرارية الإنتاج” من خلال زيادة الاستثمار الإستراتيجي في أشياء، بما في ذلك: معدات الإنتاج.

ووفقًا للمذكرة، تعمل هواوي – التي توظف ما يقرب من 190,000 شخص في جميع أنحاء العالم – على إصلاح عملياتها على مستوى العالم من خلال منح المزيد من القوة لخطوط المواجهة، واستبعاد وظائف التقارير، والقضاء على الوظائف غير الفعالة.

وقال رين: “خلال 3 إلى 5 سنوات، سوف تتدفق هواوي بدماء جديدة”. وأضاف: “بعد النجاة من هذه اللحظة العصيبة في التاريخ، فإن جيشًا جديدًا سوف يولد. ماذا سيفعل؟ سوف يسيطر على العالم”.

ومع أن رين كان قد قال في شهر حزيران/ يونيو الماضي: إن الحظر كان أسوأ من المتوقع، وإن إيرادات هواوي قد تبقى ثابتة خلال العامين المقبلين، إلا أنه دعا الموظفين في المذكرة إلى بذل قصارى جهدهم في تحقيق هدف المبيعات الذي حُدد بداية العام قبل الحظر، والمتمثل في زيادة العائدات إلى 125 مليار دولار أمريكي مقارنةً بنحو 100 مليار دولار في عام 2018.

كما حذر رين من مخاطر التدفق النقدي إن لم يتم دفع المستحقات في الوقت المناسب. وطلب من الموظفين أن يكونوا متحفظين في ضمان دفع المستحقات في الوقت المناسب من قبل العملاء، وإلا فإن قلة السيولة قد تكون قاتلة للشركة.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد