آبل توضح سبب منعها إصلاح بطاريات آيفون عبر جهات خارجية

آبل توضح سبب منعها إصلاح بطاريات آيفون عبر جهات خارجية
3٬177

ادعت آبل أن تحذير البطارية الذي تمت إضافته إلى نظام آي أو إس موجود باسم سلامة العملاء، ويأتي رد الشركة استجابةً للانتقادات القائلة بأنها تحاول توجيه المستهلكين نحو بدائل أكثر تكلفة للبطاريات.

وكان متجر الإصلاح المستقل (iFixit) قد اكتشف في الأسبوع الماضي أن آبل قد أعاقت إصلاح بطاريات آيفون عبر جهات خارجية من خلال تنشيط قفل برمجي يفرض سياسة جديدة فيما يتعلق بالبطاريات البديلة في بعض النماذج الحديثة من آيفون.

ويعطل القفل البرمجي الوصول إلى بيانات صحة البطارية ما لم يتم تثبيت الاستبدال من قبل آبل أو موفر خدمة معتمد، حيث يعرض (iPhone XS) و (iPhone XR) و (iPhone XS Max) رسالة تفيد بأن البطارية بحاجة إلى صيانة إذا لم يتم استبدالها بواسطة آبل.

وتظهر الرسالة في (iOS 12) و (iOS 13 beta)، وذلك بصرف النظر عما إذا كان قد تم تثبيت بطارية أصلية من آبل ضمن الهاتف.

ويبدو أن هذه الميزة متعمدة، حيث يجري من خلالها منع البطاريات البديلة، التي تفتقر إلى متحكم (Texas Instruments) مع مفتاح مصادقة آبل، من توفير بيانات معينة عن صحة البطارية للمستخدمين.

وتنص الرسالة على أنه يتعذر التحقق من أن هذا الهاتف يحتوي على بطارية آبل أصلية، والمعلومات الصحية غير متوفرة لهذه البطارية، بحيث تحل الرسالة محل مؤشر النسبة المئوية الذي يوضح عادةً صحة البطارية المثبتة حاليًا في الهاتف.

وصرح متحدث باسم آبل: نحن نأخذ سلامة عملائنا على محمل الجد ونريد التأكد من إجراء أي عملية استبدال للبطارية بشكل صحيح.

وأضاف “يوجد الآن أكثر من 1800 من مزودي الخدمة المعتمدين من آبل في جميع أنحاء الولايات المتحدة، وبالتالي يتمتع عملاؤنا بوصول أكثر سهولة إلى مراكز الإصلاح ذات الجودة المطلوبة”.

وأوضح المتحدث باسم الشركة أن الميزة تم تقديمها في الأصل في العام الماضي لإعلام العملاء إذا لم تتمكن آبل من التحقق من أن بطارية جديدة أصلية تم تثبيتها بواسطة فني معتمد بعد عمليات إصلاح آبل، ويتم عرضها الآن لأن آبل وسعت في وقت سابق شبكة خدماتها المعتمدة.

وقال: توجد هذه المعلومات للمساعدة في حماية عملائنا من البطاريات التالفة أو الرديئة الجودة أو المستخدمة، والتي يمكن أن تؤدي إلى مشكلات تتعلق بالأمان أو الأداء، ولا يؤثر هذا التحذير على قدرة العميل على استخدام الهاتف بعد إصلاح غير مصرح به.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد