آبل تتفوق على التوقعات عبر إيرادات بلغت 53.8 مليار دولار

أعلنت شركة آبل منذ قليل عن نتائجها المالية للربع الثالث من العام المالي 2019 المنتهي في 29 يونيو 2019، والتي كانت أعلى من التوقعات، وعادت عائدات الشركة إلى النمو بعد انخفاض لمدة ربعين على التوالي.

وكانت إرشادات شركة آبل قوية، وتجاوزت توقعات المحللين، مما يشير إلى أن الطلب على منتجات آبل مستقر في النصف الثاني من العام، حيث توقعت تحقيقها بين 61 مليار دولار و 64 مليار دولار من الإيرادات للربع الرابع.

وحققت الشركة إيرادات ربع سنوية بقيمة 53.8 مليار دولار، بزيادة قدرها 1 في المئة عن الربع نفسه قبل عام، وشكلت المبيعات الدولية 59 في المئة من إيرادات الربع.

وبلغت إيرادات آيفون 25.99 مليار دولار، و 11.46 مليار دولار للخدمات، و 5.82 مليار دولار لأجهزة ماك، و 5.02 مليار دولار لأجهزة آيباد، و 5.5 مليار دولار للأجهزة القابلة للارتداء والمنزل والإكسسوارات.

وأصبح لدى الشركة الآن 210.6 مليار دولار نقدًا، مما شكل انخفاضًا بنسبة 6.6 في المئة عن الربع الثاني من عام 2019، عندما سجلت 225.4 مليار دولار، وأقل بنسبة 13.6 في المئة عن الربع نفسه قبل عام.

وارتفعت الأرقام قليلاً في الأمريكتين إلى 25 مليار دولار، بينما انخفضت إلى 11.9 مليار دولار في أوروبا، كما انخفضت إلى 9.1 مليار دولار في الصين الكبرى، في حيين ارتفعت إلى 4 مليار دولار في اليابان، مع وصولها إلى 3.5 مليار دولار في بقية منطقة آسيا والمحيط الهادئ.

وقال تيم كوك، الرئيس التنفيذي لشركة آبل: نحن متحمسون للغاية للإبلاغ عن عودة النمو في هذا الربع، وهو عائد قياسي للربع الثالث كذلك، وهو أفضل ما لدينا على الإطلاق.

وأضاف “كان هذا الربع رائعًا بالنسبة للخدمات، وللأجهزة القابلة للارتداء، كما حققنا تقدمًا كبيرًا فيما يتعلق بهاتف آيفون، إلى جانب التقدم الكبير في الصين مقارنةً بما كنا عليه في الربع السابق”.

ويعاني محللو وول ستريت من بعض الصعوبات عندما يتعلق الأمر بشركة آبل، وينصح المحللون العملاء بتخفيف توقعاتهم، وذلك بالرغم من ارتفاع سعر سهم الشركة بنسبة 31 في المئة هذا العام.

وكانت التوقعات بتحقيق الشركة إيرادات تبلغ 53.40 مليار دولار مقابل 53.26 مليار دولار للعام الماضي، في حين تبلغ إيرادات آيفون 26.31 مليار دولار مقابل 24.54 مليار دولار العام الماضي.

كما توقع المحللون تحقيق الخدمات لإيرادات تصل إلى 11.68 مليار دولار مقابل 9.548 مليار دولار للعام الماضي.

ولفتت شركة آبل انتباه المستثمر مؤخرًا إلى خدماتها التجارية، والتي تتألف من رسوم متجر التطبيقات وإيرادات الاشتراك، وشكلت إيرادات الخدمات في الربع الأخير 19 في المئة من إيرادات الشركة

وأعلنت آبل في شهر مارس عن خدمات جديدة، بما في ذلك بطاقة ائتمان من المتوقع إطلاقها في أغسطس، ومنصة ألعاب تسمى (Apple Arcade)، وخدمة تلفزيون تدعى (+Apple TV) يتوقع إطلاقها هذا الخريف.

ويأمل المستثمرون أن يساعد جهاز (iPhone 5G) على تحفيز موجة كبيرة من ترقيات آيفون، وذلك عبر منحه ميزة جديدة مهمة.

وبالرغم من أن آبل لا تتحدث عن المنتجات المستقبلية، خاصة خلال تقاريرها المالية، لكنها اشترت قسم مودم إنتل في وقت سابق من هذا الشهر مقابل مليار دولار، مما ساعدها في الحصول على الآلاف من براءات الاختراع والملكية الفكرية والمهندسين المعنيين بشبكات الجيل الخامس.