10 أشياء تتميز فيها شبكات 5G عن 4G

10 أشياء تتميز فيها شبكات 5G من 4G
20٬930

بدأ مع ربيع 2019 ربيع آخر يبشر بثورة جديدة في عالم الاتصالات؛ بل في مجالات مختلفة، وهو ربيع شبكات الجيل الخامس 5G، إذ تم إطلاق عدد من الهواتف التي تدعم التقنية، وذلك بالتزامن مع دعمها من قبل عدد من شركات الاتصالات في بعض الدول. ومن تلك الهواتف: (جالاكسي إس10 5 جي) Galaxy S10 5G من سامسونج، و(ون بلس 7 برو 5 جي) OnePlus 7 Pro 5G.

ولكن، يبقى السؤال الذي يشغل كثيرين حاليًا: بماذا تتميز شبكات الجيل الخامس 5G من الجيل الرابع 4G؟ أيتعلق الأمر بزيادة السرعة – كما تميزت شبكات 4G عن 3G – أم أن الأمر أشمل من ذلك؟

اليوم نستعرض لكم 10 أشياء تتميز فيها شبكات الجيل الخامس 5G عن الجيل الرابع 4G:

1. بث الفيديو بدقة 8K.

تمتاز شبكات الجيل الخامس بقدرتها على بث الفيديو بدقة 8K بكل سهولة ويسر؛ دون حدوث تأخر زمني، وذلك بفضل السرعة العالية التي توفرها التقنية الواعدة، إذ يمكنك نقل الكمية ذاتها من البيانات في وقت أسرع، كما يمكنك خلال الوقت ذاته نقل كمية أكبر من البيانات، فالوقت اللازم لبث 4K دون تأخير في شبكات 4G يكفي للبث بدقة 8K في شبكات 5G.

2. كميات هائلة من التنزيلات بلمح البصر.

إن قدرة شبكات 5G على بث الفيديو بدقة 8K دون تأخير يعني بطبيعة الحال قدرتها أيضًا على تنزيل فيديو 8K بسرعة أكبر مقارنةً بشبكات الجيل الرابع 4G، والأمر ذاته ينطبق على مختلف أنواع البيانات، بما في ذلك: الألعاب، والبيانات، والتطبيقات.

3. دعم البث المباشر للألعاب دون تأخير وكأنها مخزنة على الجهاز.

يُعاب على اللعب عبر الإنترنت بواسطة الأجهزة المحمولة أنه بطيء نسبيًا، وذلك بسبب اعتماده على سرعة الإنترنت، فكلما كانت السرعة أبطأ عانت اللعبة من بعض التأخير، ولكن مع السرعات الهائلة التي توفرها شبكات الجيل الخامس 5G لن يحدث ذلك، بل سوف يكون بإمكانك اللعب وكأن اللعبة مخزنة على جهازك.

4. بث ألعاب الواقع الافتراضي VR.

وبالحديث عن بث الألعاب، فإن ألعاب الواقع الافتراضي ستكون أفضل سرعةً ودقةً، وذلك بفضل ما توفره شبكات 5G من سرعة أعلى بكثير مقارنةً بشبكات الجيل الرابع 4G. وليس هذا لبث الألعاب فحسب، بل إن المناسبات والمؤتمرات التي تُبث عن طريق تقنية الواقع الافتراضي سوف تكون أفضل.

5. بث المناسبات بتقنية الواقع الافتراضي.

من التقنيات الحديثة، التي لا تزال نادرة، بث المناسبات بتقنية الواقع الافتراضي، بما في ذلك: الأحداث الرياضية، ولكن لقلة انتشار نظارات الواقع الافتراضي، وضعف السرعات الحالية، فإن الأمر يحتاج إلى بعض الوقت، ولكن يُتوقع أن تُسهم شبكات الجيل الخامس 5G في تسريع انتشارها.

6. ازدياد البث المباشر للأحداث والمناسبات.

لا يتعلق الأمر بالهواتف الذكية، بل إن البث المباشر على التلفاز سيكون أفضل من ذي قبل. فمع تقنيات البث الحالية، فإن الشركات مقيدة بسرعات منخفضة، كما أنها مقيدة بعتاد كبير الحجم، مثل: شاحنات البث.

7. مكالمات التصوير المجسم (هولوجرافيك).

توفر شبكات الجيل الرابع 4G الحالية إمكانية إجراء المكالمات المرئية، ولكن مع شبكات الجيل الخامس 5G سيكون بالإمكان إجراء مكالمات التصوير المجسم، وهو ما نجحت شركة (فودافون) فيه بالفعل، إذ أجرت مكالمة تصوير مجسم عبر شبكات 5G.

8. تحسين تقنيات الواقع المعزز.

تعد تقنية الواقع المعزز من التقنيات الصاعدة في السنوات الأخيرة، ومع ذلك، فهي لا تزال في المراحل الأولى، لذا فإن شبكات الجيل الخامس 5G قد تُغير مستقبل هذه التقنية، فمع السرعات العالية، يمكن تقديم تجربة واقع معزز سلسلة مع أفضل صورة.

9. انتشار السيارات الذاتية القيادة.

قد تؤدي شبكات الجيل الخامس 5G دورًا مهمًا في انتشار السيارات الذاتية القيادة، التي يجب عليها أن تكون قادرة على تبادل البيانات مع السيارات الأخرى، والطرق الذكية، لتعمل بفعالية، الأمر الذي يتطلب سرعات إنترنت عالية، وهو ما تَعِد به شبكات 5G.

10. منازل ومدن أكثر ذكاءً.

من أهم المجالات التي تنتظر انتشار شبكات الجيل الخامس 5G هو (إنترنت الأشياء) IoT، التي تشمل الأجهزة المتصلة بالإنترنت، والتي سوف تصبح معها المنازل والمدن أكثر ذكاءً، بما في ذلك القدرة على مراقبة التلوث، وحركة المرور، وحركة المشاة، واستهلاك الطاقة، وغير ذلك، لحظيًا.

إقرأ أيضًا
الأكثر مبيعًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد