مايكروسوفت تدعم الواقع المعزز في لعبة Minecraft Earth الجديدة

مايكروسوفت تدعم الواقع المعزز في لعبة Minecraft Earth الجديدة
5٬317

كشفت شركة مايكروسوفت يوم الجمعة عن نسخة قائمة على تقنية الواقع المعزز من لعبتها الشهيرة “ماين كرافت” Minecraft، تسمح لمستخدمي الأجهزة المحمولة بإنشاء، وعرض، وجمع عناصر اللعبة، التي تظهر كصور ثلاثية الأبعاد في العالم الحقيقي.

وقالت عملاقة البرمجيات الأمريكية: إنها سوف تبدأ اختبار اللعبة الجديدة – المسماة “ماين كرافت إيرث” Minecraft Earth – وفق نظام الدعوات خلال صيف 2019. ويمكن للراغبين باختبار اللعبة التسجيل والاشتراك اعتبارًا من الآن، وذلك بغية اختيارهم عند بدء الاختبار. ولم تعلن الشركة عن موعد إطلاق اللعبة للجميع.

مايكروسوفت تدعم الواقع المعزز في لعبة Minecraft Earth الجديدة

وأوضحت مايكروسوفت أن لعبة “ماين كرافت إيرث” سوف تسمح للّاعبين بجمع الموارد التي يجدونها في طريقهم كل يوم، كما سوف تسمح بالتعاون مع الأصدقاء لإنشاء المباني التي تظهر مدمجة في العالم الحقيقي.

وكانت مايكروسوفت قد استحوذت على الشركة المطورة للعبة “ماين كرافت” في عام 2015 مقابل 2.5 مليار دولار أمريكي، وقد كانت تلك الصفقة هي الصفقة الكبيرة الأولى للرئيس التنفيذي الجديد للشركة وقتئذ، ساتيا ناديلا.

وتحظى لعبة “ماين كرافت” بشعبية كبيرة حول العالم، وهي تتيح للّاعبين إنشاء عوالم افتراضية عن طريق استخدام مكعبات منقطة، تحاكي الأشياء الموجودة في العالم الحقيقي، كما تسمح بالتفاعل مع الحيوانات والمخلوقات الأخرى.

وحققت لعبة “ماين كرافت” أكثر من 1.3 مليار دولار من المبيعات خلال المدة التي بين عامي 2015 و2018، بحسب شركة الأبحاث SuperData. ومع ذلك؛ فإن مبيعات اللعبة بدأت تشهد انخفاضًا، إذ قدرت في العام الماضي بنحو 279.8 مليون دولار، مقارنةً بإيرادات عام 2015 التي بلغت 400 مليون دولار.

لذا، يعتقد أن لعبة “ماين كرافت إيرث” الجديدة تأتي لتعويض هذا الانخفاض، خاصةً بعد أن أصبحت ألعاب الواقع المعزز على الأجهزة المحمولة تشهد شعبية كبيرة، بعد إطلاق لعبة “بوكيمون جو” Pokemon Go من قِبل شركة Niantic في عام 2016.

وقال ستيفن مكهاج – مدير الأعمال في “ماين كرافت”: “لا تزال ماين كرافت لعبة واسعة الانتشار، ولكن من الأشياء التي نواجهها معرفة كيفية توسيع هذه التجربة؟”.

وقالت مايكروسوفت: إن لعبة “ماين كرافت إيرث” ترسم خرائط افتراضية للشوارع، والأحياء، والحدائق العامة الموجودة في محيط المستخدم، وهذا ما يسمح له بالتفاعل مع أجسام افتراضية، مثل الصيد في المجسمات المائية، أو تقطيع الأخشاب من الأشجار، أو إطعام الحيوانات.

يُشار إلى أن اللعبة سوف تتوفر للأجهزة المحمولة العاملة بنظامي أندرويد وآي أو إس. وبحسب مكهاج، فإن مرحلة الاختبار سوف تتضمن مناطق أُخَر غير الولايات المتحدة.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد