الولايات المتحدة تحارب مواقع التجارة الإلكترونية الصينية

الولايات المتحدة تحارب مواقع التجارة الإلكترونية الصينية
10٬371

أضافت الولايات المتحدة ثالث أكبر منصة للتجارة الإلكترونية في الصين إلى قائمتها الخاصة بـ “الأسواق السيئة السمعة”، بسبب انتهاكات حقوق الملكية الفكرية، وأبقت الصين على قائمة أولوياتها المتعلقة بمخاوف القرصنة والتزوير.

ووضع مكتب الممثل التجاري للولايات المتحدة USTR موقع بيندوودو Pinduoduo، المصنف في المرتبة الثالثة من حيث عدد المستخدمين، على قائمته السوداء للأسواق التجارية، التي فشلت في كبح بيع المنتجات المقلدة.

كما حافظ مكتب الممثل التجاري للولايات المتحدة على وجود سوق تاوباو taobao، الذي يربط التجار الصغار بالمستهلكين، التابع لمجموعة علي بابا Alibaba Group، أكبر منصة للتجارة الإلكترونية في الصين، ضمن القائمة.

وتأتي مراجعة USTR السنوية لحماية الشركاء التجاريين لحقوق الملكية الفكرية ضمن ما يسمى بـ “الأسواق السيئة السمعة” في الوقت الذي تُجري فيه الولايات المتحدة والصين مفاوضات لإنهاء معارك التعريفة الجمركية، التي كلفت البلدين مليارات الدولارات.

وقال مسؤول في مكتب USTR: “إن إدراج الصين في القائمة يعكس الحاجة الملحَّة لمعالجة مجموعة من المخاوف المتعلقة بالملكية الفكرية”، مشيرًا إلى المخاوف التي عبَّرت عنها إدارة ترامب في المحادثات التجارية، بما في ذلك متطلبات نقل التكنولوجيا، وانتهاك حقوق النشر، والقرصنة، والتزوير.

وقال مكتب USTR في تقريرٍ عن موقع Pinduoduo: “العديد من المتسوقين المهتمين بالأسعار يدركون انتشار المنتجات المقلدة على موقع pinduoduo.com، لكنهم مع ذلك ينجذبون إلى السلع المنخفضة السعر على المنصة”.

ورداً على التقرير، وصفت متحدثة باسم موقع بيندوودو البضائع المقلدة بأنها مشكلة على مستوى الصناعة، قائلة: “إن الموقع سيعمل مع الجمعيات التجارية، وأصحاب حقوق العلامات التجارية، والمنظمين، للمساعدة في تنظيف الموقع”.

وأضافت المتحدثة باسم الشركة “أدخلنا واحدة من أقسى العقوبات الصينية فيما يتعلق بالتزييف، وتعاونَّا عن كثب مع أجهزة تطبيق القانون، والتقنيات المستخدمة؛ لخفض المنتجات المشبوهة بشكل استباقي، وضمان تجربة تسوق عالمية المستوى للمستهلكين”.

وعلى الرغم من أن علي بابا اتخذت بعض الخطوات للحد من عرض وبيع المنتجات المخالفة، فإن أصحاب الحقوق، وخاصة الشركات الصغيرة والمتوسطة، يواصلون الإبلاغ عن الكميات الكبيرة من المنتجات المخالفة، والمشاكل المتعلقة باستخدام إجراءات الإزالة، وفقًا لما ذكره مكتب USTR.

وقال متحدث باسم علي بابا: إن الشركة لا توافق على قرار مكتب USTR بإبقاء سوق تاوباو في القائمة، مضيفًا أن ممارسات الشركة تعتبر الأفضل في فئتها من قِبل أعضاء الصناعة، بما في ذلك القبض على 1752 مشتبهاً بهم، وإغلاق 1282 مركزًا للصناعة والتوزيع.

الأكثر مبيعًا
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد