مايكروسوفت تبرم شراكة مع BMW لبناء أنظمة سيارات في “مصانع ذكية”

مايكروسوفت تبرم شراكة مع BMW لبناء أنظمة سيارات في "مصانع ذكية"
7٬752

أعلنت شركة مايكروسوفت يوم الثلاثاء عن إطلاق مبادرة بالتعاون مع مجموعة “بي إم دبليو” BMW لإنشاء منصة تصنيع مفتوحة تسعى إلى تحفيز الابتكار وتسريع تطوير المصانع “الذكية”.

ويعد هذا الإعلان من الشركتين الأمريكية والألمانية ثاني تحالف من نوعه في أسبوع بعد تعاون شركة “فولكس فاجن” Volkswagen الألمانية مع خدمات الويب من شركة أمازون الأمريكية AWS لربط المصانع الجماعية في شركة صناعة السيارات البالغ عددها 122 شركة لتحسين أنظمة الإنتاج وعملياته.

ويُعتقد أن هاتين المبادرتين تعكسان حرص شركتي مايكروسوفت وأمازون، اللتين تعدان من أبرز مقدمي خدمات الحوسبة السحابية حول العالم، على الاستحواذ وإدارة الكميات الهائلة من البيانات الناتجة عن شبكة الأجهزة المتصلة بالإنترنت، مثل: الروبوتات، وأجهزة الاستشعار، التي تشكل ما بات يُعرف بـ “إنترنت الأشياء” IoT.

وقال سكوت جوثري، نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة Microsoft Cloud + AI Group، عن التحالف الذي تم الإعلان عنه خلال معرض “هانوفر ميسي” Hanover Messe التجاري: “تتعاون مايكروسوفت مع مجموعة BMW لتحويل كفاءة الإنتاج الرقمي عبر الصناعة”. وأضاف: “إن التزامنا ببناء مجتمع مفتوح سيخلق فرصًا جديدة للتعاون عبر سلسلة قيمة التصنيع بأكملها”.

وأوضحت مايكروسوفت أن بناء النظام الأساسي سيتم على نظام Microsoft Azure IIoT السحابي، والذي تستخدمه BMW بالفعل. وتعتمد بنية المرجع على معايير مفتوحة المصدر، وهو نهج مصمم لتشجيع الشركاء الآخرين على الانضمام.

وقالت مايكروسوفت في بيان لها: إن الهدف كان توفير مجموعة مبدئية من أربعة إلى ستة شركاء بحلول نهاية عام 2019، ونشر 15 حالة استخدام مبدئي على الأقل في نظام الإنتاج. هذا، وتمتلك BMW بالفعل 3,000 آلة، وروبوت، ونظام نقل مستقل متصل بمنصة IIoT الخاصة بها، والتي تم إنشاؤها على Microsoft Azure. وقالت إنها: ستسهم ببعض حالات الاستخدام الأولي للمشروع.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد