المعدن .. البلاستيك .. الزجاج .. ما هي أفضل مادة لتصنيع الهواتف الذكية؟

المعدن.. البلاستيك.. الزجاج.. ما هي أفضل مادة لتصنيع الهواتف الذكية؟
21٬129

معظم الهواتف الذكية تكاد تكون متطابقة في الشكل إذا تجاوزنا عن بعض التفاصيل القليلة، فهم يأتون بشكل مستطيل ومصمم ليكون مناسبًا للاستخدام بيد واحدة، مع شاشة تعمل باللمس.

هناك بعض التفاصيل – مثل السماعات، والحواف، والنتوء أو النوتش Notch الموجود في أعلى الشاشة، والأزرار الجانبية، والحجم – التي تميز هاتف عن آخر، فعلى سبيل المثال هذه الأشياء تجعل Galaxy Note مختلفًا عن Moto E4، بالإضافة إلى أنها تؤثر في السعر وعادةً ما تؤثر في خياراتنا لتحديد أيهما أفضل لاستخداماتنا.

أحد هذه التفاصيل التي دائمًا ما تكون نقطة نقاش عند شراء أحد الهواتف الذكية هي المادة المصنوع منها جسم الهاتف، وستجد عدة مواد مختلفة تستخدم في صناعة الهواتف بجميع أحجامها وهم: المعدن والبلاستيك والزجاج، وحديثًا السيراميك.

لا شك أن متانة وجودة تصنيع الهاتف تعتبر أحد العوامل الرئيسية التي تلعب دورًا أساسيًا في قرار الاختيار عند شراء هاتف جديد، حيث أن امتلاك هاتف متين وقادر على تحمل ظروف الاستخدام اليومية المختلفة لمدة زمنية طويلة يعتبر أمرًا مهمًا خصوصًا لمن يعتمد على هاتفه في أداء الكثير من المهام اليومية.

فما هي أفضل مادة تستخدم في تصنيع الهواتف؟

يتم تصنيع الهواتف الذكية من مواد مختلفة ويتوقف استخدام أي مادة منهم في صنع الهاتف على الشركة المصنعة، وفيما يتعلق بالهواتف الرائدة فإن أكثر المواد شيوعًا لتصنيع هيكل الهاتف هي المعدن – أو هيكل معدني مع قطع من البلاستيك – ثم الزجاج وحديثًا السيراميك، وتختلف هذه المواد عن بعضها البعض في خواصها وكذلك المميزات التي تقدمها، وفيما يلي أهم الاختلافات بينهم:

1- المعدن Metal

المعدن.. البلاستيك.. الزجاج.. ما هي أفضل مادة لتصنيع الهواتف الذكية؟

تُصنع الكثير من الهواتف بظهر من المعدن أو طبقة من المعدن  فوق البلاستيك، وبالنسبة للكثير من المستخدمين فإن الهاتف المصنوع من المعدن عادةً ما يكون الخيار الأول، حيث أن الألومنيوم المصقول يجعل الهاتف يبدو جيداً، وبطبيعة الحال فإن الكثير من الناس يربطون ذلك بالجودة والمتانة العالية، حتى ولو بشكل لا شعوري فقط.

يمكن أن يكون الهاتف المصنوع من المعدن هاتفًا رائعًا، ويمكن أن يكون أيضًا هاتفًا سيئًا، لذلك دعونا نتعرف على المميزات والعيوب:

المميزات:

  • المظهر المميز: تتميز الهواتف المعدنية بأشكالها الانسيابية الجميلة عن الهواتف المصنوعة من البلاستيك، كما يأتي الهاتف المصنوع من المعدن بسمك أقل
  • الهواتف المعدنية تبدو حديثة: المعدن جزء من مدرسة التصميم الحديثة حيث يعطي تصميم أنيق، وهناك الكثير من المشجعين لهذا النوع من التصميم
  • صلابة ومتانة أعلى: يقدم المعدن صلابة عالية تَظهر في القدرة الكبيرة على امتصاص الصدمات أو السقطات التي قد يتعرض لها الهاتف
  • نقل الحرارة: تعد هذه الميزة من أكبر وأهم ميزات الأجهزة المعدنية حيث أن الاستخدام الدائم للهاتف يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارته، وبما أن المعدن موصل جيد للحرارة فهو بالتالي يساعد في تبديد الحرارة خارج الجهاز وبالتالي يقلل من تلف الأجزاء الداخلية بعكس المواد الأخرى مثل البلاستيك

العيوب:

  • الانحناءات والخدوش: تتشوه المعادن بسهولة خاصة المعادن الخفيفة والمرنة مثل الألومنيوم المستخدم في تصنيع الهواتف
  • بعض المشاكل في نقل  موجات الراديو RF transmission: – هذا يعني تأثر إشارات الشبكة LTE والواي فاي Wi-Fi وبلوتوث –  تعاني الترددات الراديوية من صعوبة الانتقال عبر المواد الكثيفة، وقد يعني هذا أن هاتفك يحتاج إلى هوائي antenna أو فتحات من الزجاج أثناء التصميم لتثبيت الهوائي بها، وربما لن يدعم الشحن اللاسلكي إذا كان مصنوعًا من المعدن
  • التكلفة: الجهاز المصنوع من المعدن تكلفته أعلى من الهاتف المصنوع من البلاستيك

2- البلاستيك

المعدن.. البلاستيك.. الزجاج.. ما هي أفضل مادة لتصنيع الهواتف الذكية؟

تأتي الهواتف المصنوعة من البلاستيك بوزن أخف، وأرخص من حيث السعر، ولكن للأسف أصبح من الصعب العثور على الهواتف المصنوعة من البلاستيك، حتى أن العلامات التجارية التي تصنع هواتف رخيصة مثل نوكيا وموتورولا تنتقل الآن إلى الهواتف المعدنية.

المميزات:

  • تكلفة أقل: استخدام البلاستيك يعني أنه من الأسهل استخدام معدات التصنيع وهذا يعني أن المصممين يتمتعون بحرية أكبر للعمل مع الشكل
  • مرونة أكثر: قد تكون قادرًا على تكسير البلاستيك، لكنه سيحتاج إلى الكثير من سوء الاستخدام مقارنة بالمعدن أو الزجاج، وفي أغلب الأحيان سوف يعود إلى شكله الطبيعي إذا تم ثنيه
  • سهولة  نقل موجات الراديو RF transmission: هذا يعني عدم تأثر إشارات الشبكة LTE والواي فاي Wi-Fi والبلوتوث
  • تعدد الألوان: يمكنك أثناء التصنيع تلوين البلاستيك بأي لون يمكن تخيله

البلاستيك يعطي الشركة المصنعة حرية تصميم هاتف أنيق، وقد رأينا بعض الهواتف المتطورة للغاية من جميع الشركات المصنعة تقريباً مصنوعة من البلاستيك، ولم يشتك أحد من المستخدمين من أنها بلاستيكية.

العيوب:

  • المملس الغير مريح بالنسبة للمستخدمين
  • التصميم ذو حواف جانبية
  • بعض الهواتف المصنوعة من البلاستيك تعطي انطباع أنها رخصية الثمن

3- الزجاج

المعدن.. البلاستيك.. الزجاج.. ما هي أفضل مادة لتصنيع الهواتف الذكية؟

بدأت الكثير من الشركات في الفترة الأخيرة الاعتماد على الزجاج في تصميم هواتفهم لما يعطيه من لمسة جمالية للهواتف حيث تتوافق مع الواجهة الزجاجية بالكامل. فعلي سبيل المثال تقدم شركة هواوي هاتفها الأخير ميت 20 برو بظهر من الزجاج الذي يعطي تدرج ألوان رائع، وكذلك هواتف هونر.

ولكن استخدام الزجاج قد يضيف أيضا إلى سعر الهاتف، حيث يتطلب الأمر إضافة طبقة للحماية ضد الصدمات والخدوش مثل Gorilla Glass والتي يمكن أن تؤدي إلى زيادة السعر النهائي، وفيما يلي أبز المميزات والعيوب لاستخدام الزجاج.

المميزات:

  • سهولة  نقل موجات الراديو RF transmission:  الزجاج كثيف ولكنه يسمح لموجات الراديو  بالمرور بسهولة، وهذا يعني أن إشارات الشبكة LTE والواي فاي Wi-Fi والبلوتوث Bluetooth ستكون قوية
  • الزجاج يعطي مظهر جمالي رائع للهاتف، وتعد شركة سامسونج من الشركات المحترفة في هذا المجال، كما أن هواتف Galaxy الحديثة المدعومة بالزجاج تبدو رائعة
  • الشعور بالراحة أثناء استخدام الهاتف
  • زيادة كفاءة الشحن اللاسلكي

العيوب:

  • الزجاج قابل للكسر بسهولة: لا يوجد شيء يمكن لأي شركة القيام به لجعل الزجاج الرقيق غير قابل للكسر، وهذا يعني أنه عندما تقوم بإسقاط هاتفك فعليك أن تقلق من كسر كلا الجانبين
  • الخدوش: يمكن أن يتعرض الزجاج للخدوش بسهولة خاصة عند كثرة تعرضه للصدمات
  • سهولة الانزلاق من اليد عند الاستخدام
  • وجود آثار لبصمات الأصبع  Fingerprint

4- السراميك

المعدن.. البلاستيك.. الزجاج.. ما هي أفضل مادة لتصنيع الهواتف الذكية؟

الهواتف المصنوعة من السيراميك ليست شائعة، ولكن ذلك على وشك التغيير مع هاتف سامسونج الرائد Galaxy S10 Plus، ومن الهواتف التي استخدمت السيراميك سلسلة شاومي ميكس التي جاء بتصميم رائع، ولكن السيراميك أيضا يؤثر في زيادة سعر الهاتف بسبب المعدات الخاصة المطلوبة لمعالجته وتصنيعه، كما لايمكن تشكيله بسهولة مثل المعدن أو البلاستيك.

المميزات:

  • سهولة  نقل موجات الراديو RF transmission كما هو الحال في الزجاج والبلاستيك
  • توزيع الحرارة
  • يعطي ملمس رائع ومريح عند الاستخدام

العيوب:

  • قابل الكسر: السيراميك (النوع المستخدم في الهواتف) صلب، لكنه لا يزال قابلاً للكسر، خصوصًا مع إساءة الاستخدام، وهو ما يجعل أي صدمة أو سقوط غير متوقع سببًا لمشكلة قد تكلف ضررًا كبيرًا بالهاتف ككل
  • سهولة الانزلاق من اليد عند الاستخدام
  • التعرض للخدوش

الخلاصة ما هو الأفضل:

حتى الآن لا توجد مادة مثالية لتصنيع الهواتف الذكية، حيث أن وجود مادة قادرة على تحمل الصدمات بشكلٍ كبير مع مقاومة عالية للخدوش والاحتكاكات مع نقل جيد لموجات الراديو RF transmission أمر غير متوفر حاليًا على صعيد التصنيع التجاري.

بالرغم من ذلك هناك حلول مثل استخدام طبقة حماية زجاجية، مثل زجاج Gorilla Glass المستخدم بشكل كبير في حماية الشاشة الأمامية للهاتف، كما أن هناك بعض الشركات التي تعمل على بناء هيكل من المعدن وتغطيته بالزجاج، ما يعطيه صلابة جيدة، بالإضافة لميزات مقاومة الخدش والاحتكاك، ولكن بسبب وجود الزجاج على كامل سطح الهاتف، فإن هذا سيجعل من الهاتف أقل قدرة على تحمل الصدمات، وفي النهاية الأمر يتوقف على المستخدم لاختيار أي مادة وتصميم يحبه أكثر.

الأكثر مبيعًا
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد