مايكروسوفت: سكايب للويب لا تعمل على سفاري وأوبرا وفايرفوكس

أكدت مايكروسوفت أن النسخة المحسنة من سكايب للويب لا تعمل على العديد من المتصفحات، بما في ذلك سفاري وفايرفوكس وأوبرا، إذ لا يدعم الإصدار المحدث سوى متصفح مايكروسوفت إيدج وجوجل كروم، إلى جانب المتصفحات القائمة على مشروع Chromium مثل Vivaldi.

وقال المتحدث باسم الشركة: “إن هذه الخدمة تتطلب تقنية يتم تنفيذها بشكل مختلف عبر مختلف المتصفحات. لذا، قررت مايكروسوفت إعطاء الأولوية لتوفير سكايب للويب على متصفحي إيدج وكروم بالاعتماد على قيمة العملاء”.

وبالرغم من أن هذا التغيير مزعج بالنسبة للكثيرين، إلا أنه ليس مستغرب، إذ بدأت الشركة في الشهر الماضي بتحذير مستخدمي فايرفوكس وسفاري وأوبرا بأن نسخة سكايب للويب لم تعد تدعم المتصفحات الخاصة بهم، وأنه يجب عليهم استخدام مايكروسوفت إيدج أو جوجل كروم بدلاً من ذلك.

وكانت الشركة قد كشفت عن نسخة سكايب للويب لأول مرة في عام 2014، وقامت بطرحها بشكل علني لجميع المستخدمين في عام 2016.

ولم تحدد مايكروسوفت التقنية الأساسية التي تمنع سكايب للويب من دعم المتصفحات الأخرى، لكنها تشير على الأرجح إلى WebRTC، وهي تقنية مفتوحة المصدر تمكن المتصفحات من دعم الاتصالات في الوقت الحقيقي.

وتعتمد عملاقة البرمجيات على WebRTC في نسخة سكايب لسطح المكتب، مع الإشارة إلى أن خدمات واتساب وماسنجر من فيسبوك لا تدعم أيضًا المكالمات الصوتية والمرئية في متصفح سفاري.

وقامت الشركة على مر السنين بنقل سكايب من عملاء الحافة إلى نموذج التطبيقات الموزعة سحابيًا ومن ثم إلى البنية المركزية.

واشتكى العديد من مستخدمي سفاري وفايرفوكس عندما اكتشفوا أن أحدث نسخة من سكايب للويب، والتي تقدم ميزات جديدة بما في ذلك دعم المكالمات الفيديوية عالية الوضوح، ولوحة تنبيهات مجددة، ومكتبة وسائط، لم تكن تعمل على المتصفحات الخاصة بهم.

واكتشف البعض أنه بإمكانهم استخدام إصدار سكايب للويب الجديد عن طريق تغيير وكيل المستخدم في فايرفوكس لمحاكاة كروم.

وقد يشكل هذا التحول مصدر قلق بالنسبة لخدمة سكايب التي كانت تهمين سابقًا على سوق تطبيقات التراسل المرئية، لكنها فقدت على مر السنين المستخدمين لصالح خدمات منافسة، مثل واتساب وماسنجر من فيسبوك و Hangouts من جوجل و WeChat من تينسنت.

وأوقفت نسخة سكايب للويب في العام الماضي دعم أنظمة التشغيل كروم أو إس Chrome OS ولينكس Linux.

وأضاف المتحدث باسم مايكروسوفت في بيانه أن نسخة سكايب للويب تدعم فقط نظامي التشغيل ويندوز 10 و MacOS X 10.12 أو نسخ أعلى، فيما يستمر تطبيق سكايب لسطح المكتب بدعم نطاق أوسع من أنظمة التشغيل.