واتساب: نؤكد وجود خلل من شأنه أن يعرض خصوصيتك للخطر

خلل في واتساب يعرض خصوصيتك للخطر
14٬645

أكدت شركة واتساب وجود خلل في تطبيقها لهواتف آيفون يسمح للمستخدمين بتجاوز أدوات التحكم في الخصوصية الجديدة، ويتعلق هذا الخلل بطريقة تنفيذ المصادقة البيومترية، مما يسمح لأي شخص بالوصول إلى واتساب دون المرور عبر معرف اللمس Touch ID أو معرف الوجه Face ID.

وكانت الشركة المملوكة لفيسبوك قد طرحت في وقت سابق من هذا الشهر تحديثًا لتطبيق الدردشة على هواتف آيفون، والذي يتضمن دعمًا للمصادقة البيومترية باستخدام معرف الوجه أو معرف اللمس.

ومن غير الواضح ما إذا كانت مشكلة في تنفيذ واتساب أو خلل أصلي في نظام آي أو إس iOS، لكن واتساب وعدت بإصدار إصلاح للخلل قريبًا، وذلك بعد نشر المستخدمين لأخبار الخلل على الشبكات الاجتماعية.

ويأتي الإفصاح عن هذا الخلل في الوقت الذي تتسابق فيه تطبيقات التراسل الأخرى لتحسين الأمن والخصوصية، كما أنه يتزامن مع تعرض فيسبوك لانتقادات كبيرة لعدم حماية الخصوصية.

وتتيح ضوابط الخصوصية الجديدة لمستخدمي آيفون فتح التطبيق من خلال استخدام معرف اللمس أو معرف الوجه، ولكن تمكن المستخدمون من تجاوز طرق الدخول هذه باستخدام وظيفة “المشاركة” الخاصة بهواتف آيفون من أجل إرسال الملفات عبر واتساب، مما يجعل المصادقة البيومترية غير مجدية.

ويمكن للمستخدمين ضبط التحقق ليتم بشكل فوري عند فتح التطبيق، مما يعني أنهم يحتاجون إلى معرف اللمس أو معرف الوجه في كل مرة يفتحون فيها واتساب، كما يمكن تعيين التحقق ليكون مطلوبًا على فترات زمنية تصل إلى ساعة، مما يسمح لهم بالتبديل بين التطبيقات خلال هذه الفترة الزمنية.

وقال متحدث باسم واتساب: “نحن على دراية بالمشكلة وسيتوفر الإصلاح قريبًا. وفي هذه الأثناء، نوصي الأشخاص بتعيين خيار قفل الشاشة على الفور”.

وكان أحد المستخدمين قد اكتشف في الشهر الماضي خللًا في الخصوصية ضمن برنامج دردشة الفيديو الجماعي FaceTime group من آبل، والذي سمح لمستخدمي آيفون بمشاهدة وسماع الآخرين قبل قبولهم لمكالمة الفيديو، لكن آبل طرحت في وقت لاحق تحديث لنظام آي أو إس لإصلاح الخلل.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد