أبرز 7 اتجاهات للتحول الرقمي في صناعات التقنية الفائقة لعام 2019

854

شهدت السنوات الأخيرة تطورًا هائلًا في مجال التقنية، الأمر الذي جعل كثيرًا من الصناعات تعتمد كليًا على بعض تلك التقنيات، وخاصةً التقنيات العالية، مثل الذكاء الاصطناعي ومعالجة اللغة الطبيعية، ويُتوقع أن تواصل الصناعات ذات التقنية الفائقة تطورها في العام الحالي.

وفي أيامنا هذه، تمتاز التقنيات العالية أو الحديثة بأنها مترابطة فيما بينها على نحو يجعل من الصعوبة تحديد اتجاهات التحول الرقمي الفردية لكل تقنية على حدا. ولكن في ما يلي 7 من أبرز اتجاهات التحول الرقمي في الصناعات ذات التقنية لعام 2019:

 

1. الذكاء الاصطناعي

 

تستعد تقنيات الذكاء الاصطناعي، مثل تعلم الآلة وتعلم التعزيز العميق لتغيير الصناعات كليًا. إنها التقنيات التي ستخلق فرص عمل لم نتخيلها أبدًا وخدمات لم نكن نتوقعها على الإطلاق. وبينما ندخل في عام 2019، سنرى شركات التقنية الفائقة تسعى إلى تعزيز أداء الذكاء الاصطناعي، والتعلم الآلي، وتعلم التعزيز العميق، حتى يمكن اعتماد التقنيات على نطاق أوسع في عالم الأعمال العادي.

فكر في الأمر: هناك فرق كبير بين كيفية استجابة سيري وأليكسا للصوت. في هذا العام، ستصبح التقنيات التي تقود هذه الخدمات – ونوعية الأجهزة القائمة عليها – أولوية كبيرة.

 

2. الحوسبة السحابية

 

قد لا يكون الحديث عن الحوسبة السحابية مثيرًا مقارنةً بالتقنيات الصاعدة الأخرى، ولكن من وجهة نظر التقنية الفائقة، تعد الحوسبة السحابية ضرورية لمعالجة جميع البيانات التي يتم جمعها وتكوينها في التحول الرقمي. يُتوقع أن تعمل شركات التقنية الفائقة على تطوير الحوسبة السحابية، سواء كانت عامةً أو خاصةً، لتصبح أكثر فاعليةً، وسهلة المنال، وآمنة أكثر من أي وقت مضى لدعم التوسع في الشركات إلى إنترنت الأشياء، ومعالجة البيانات، وأكثر من ذلك.

 

3. تجربة العميل CX وتجربة المستخدم UX

 

حسنًا، قد لا يكون هذا تقنية عالية، ولكن مع التطور الهائل في هذا المجال، فإن شركات صناعة التقنية الفائقة مضطرة اليوم إلى تغيير طريقة تفكيرها من تطوير منتجات جديدة رائعة إلى تطوير حلول من شأنها أن تمكن حتى المنتجات والخدمات الأكثر روعةً من التطور. لم يعد السؤال: “ما الذي يمكننا صنعه؟” ، بل أصبح “كيف يمكننا تحسين/التفاعل/تعزيز” التجربة التي يواجهها العملاء مع بعض المنتجات؟

 

4. القرارات المستندة إلى البيانات

 

يتجه سوق الأعمال نحو صنع القرار الذي يعتمد على البيانات، وتستجيب الشركات عالية التقنية من خلال إنشاء العمليات والقدرات اللازمة لمعالجة البيانات بشكل موثوق في الوقت الفعلي. وفوق كل شيء، لا يمكنك اتخاذ قرار مدعوم بالبيانات إذا كانت بياناتك تالفة أو قديمة أو غير مكتملة.

وتعمل شركات التقنية الفائقة بجد لجعل مفهوم القرارات المستندة إلى البيانات خيارًا جديرًا بالثقة في التحول الرقمي من خلال تطوير البنية الأساسية، والبرامج والخدمات التي يمكن أن تفي بالوعد الحقيقي للبيانات. ومع ذلك، تؤتي زيادة الكفاءة وخيارات العمل الأكثر ذكاءً ثمارها لنا جميعًا.

 

5. الواقع المعزز AR والواقع الافتراضي VR والواقع المختلط MR

 

المراقب للسوق يعرف أن سوق الواقع الافتراضي لا يزال يقتصر على بعض الاستخدامات المحددة، ويُعزى السبب إلى أن شركات التقنية الفائقة تولي اهتمامًا أكبر للواقع المعزز. في الماضي، أدركت العديد من شركات التقنية الفائقة أن هناك العديد من المشكلات المتعلقة بالواقع الافتراضي التي تمنعها من أن تكون مربحة. ولكن الآن، بما أن الواقع المعزز وجد موطئ قدم في عالم الأعمال، يُعتقد أننا سنشهد تحولًا نحو الواقع الافتراضي والواقع المختلط. سنرى شركات التقنية الفائقة تركز أكثر على جعل الواقع الافتراضي في متناول الشركات والمستهلكين على حد سواء.

 

6. “سلسلة الكتل” Blockchain

 

في حين أننا ما نزال في الأيام الأولى، يُعتقد أن لدى “سلسلة الكتل” عددًا هائلًا من حالات الاستخدام التي تجعلها الشغل الشاغل لشركات التقنية الفائقة في جهودها لتطوير المنتجات والخدمات. وكان العديد من حالات الاستخدام المبكر لهذه التقنية تنصب على العملات الرقمية، ولكن الشركات تجد حالات استخدام أكثر وأكثر لسلسلة الكتل لمفاهيم مثل تأمين المعاملات والتحقق من صحة المنتج.

ومع كون الخصوصية والأمان والدقة أكثر أهمية من الماضي وسط الطوفان الحالي للبيانات، يُتوقع أن يشهد استخدام تقنية “سلسلة الكتل” تطورًا في عام 2019.

 

7. الاتصال والترابط

 

كما قلنا في البداية، كل هذه التقنيات مترابطة مع بعضها بطريقة ما، والسبب في ذلك أنها تعتمد على بعضها البعض لتقديم المنتجات التقنية النهائية التي نستخدمها في كل شيء في السوق. فعلى سبيل المثال، يحتاج إنترنت الأشياء إلى العمل مع الأجهزة القابلة للارتداء ونقل البيانات عبر السحابة حتى تتمكن الشركات من تخصيص تسويقها للمستخدم.

وبنفس السرعة التي يبدو أن التحول الرقمي يتحرك فيها، فإن شركات التقنية الفائقة هي التي تقود هذا التغيير من خلال تعزيز التقنية التي نتعامل معها كل يوم. لا شك في أن 2019 سيكون عامًا مثيرًا في قابل الأيام.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد