شركة فرنسية كبرى تعلن عن تعرضها لهجوم إلكتروني وتضطر لوقف أعمالها

قالت شركة الاستشارات الهندسية الفرنسية، “ألتران تكنولوجيز” Altran Technologies، اليوم الاثنين إنها كانت هدفًا لهجوم سيبراني يوم الخميس الماضي ضرب عملياتها في بعض الدول الأوروبية.

وأضافت الشركة أنها اضطرت لإغلاق شبكة تقنية المعلومات الخاصة بها وتطبيقاتها، ومنذئذ بدأت تنفيذ خطة استرداد، وأكدت أنها لم تجد أي دليل على سرقة بيانات.

وقالت الشركة الفرنسية في بيان: “لقد قمنا بتعبئة خبراء وتقنيين شرعيين عالميين رائدين، والتحقيق الذي أجريناه معهم لم يحدد أي بيانات مسروقة أو حالات تفشي للحادث لعملائنا”.

يُشار إلى أنه من بين عملاء شركة “ألتران” شركات عالمية، بما في ذلك شركة “إنجي” Engie الفرنسية، ومشغل القمر الصناعي “إريديوم” Iridium، ومتجر بريطاني عبر الإنترنت “أوكادو” Ocado وشبكة السكك الحديدية البريطانية، التي تملك وتدير البنية التحتية لمعظم شبكة السكك الحديدية في المملكة المتحدة.

وتحذر الحكومات بصورة متزايدة من المخاطر التي تواجهها الشركات الخاصة من الهجمات السيبرانية، سواء تلك التي تنفذها الحكومات الأجنبية أو المجرمين الذين يفعلون ذلك من أجل مكاسب مادية.

على سبيل المثال، أعلن مركز الأمن القومي في بريطانيا يوم الجمعة أنه يحقق في حملة اختطاف واسعة النطاق لنظام أسماء النطاقات DNS، والتي أصابت المؤسسات الحكومية والتجارية في جميع أنحاء العالم.

وفي يوم الثلاثاء، قالت شركة إنتاج المعادن “نيرستار” Nyrstar أيضًا أنها تعرضت لهجوم إلكتروني، مما أدى إلى إغلاق بعض أنظمة تقنية المعلومات لاحتواء هذه المشكلة.