هواوي: سنهيمن على السوق وسنطلق هاتفًا قابلًا للطي الشهر المقبل مع دعم شبكات 5G

قالت شركة هواوي اليوم الخميس إنها قد تصبح أكثر شركات صناعة الهواتف الذكية مبيعًا في العالم خلال عام 2019، وذلك حتى بدون سوق الولايات المتحدة الأمريكية وفي ظل تكثيف المراقبة التي تخضع لها الشركة من قبل كبرى الدول حول العالم.

ويُعتقد أن التوقعات المتفائلة للشركة الصينية تتناقض مع توقعات شركة سامسونج؛ التي لا تزال تحتل المركز الأول في سوق الهواتف الذكية، ومنافستها آبل، التي كانت حتى وقت قريب تحتل المركز الثاني حتى أزاحتها هواوي عنه في الربع الرابع من عام 2018.

وتعتقد الشركتان الكورية والأمريكية أن تعويل هواوي على السوق الصيني، في غير محله، إذ شهدتا ضعفًا في المبيعات في الصين، التي تضم أكبر سوق للإلكترونيات الاستهلاكية في العالم، وذلك بسبب أن النمو الاقتصادي هناك في أدنى وتيرة له في ما يقرب من ثلاثة عقود.

وتأتي توقعات هواوي، التي تعد أكبر منتج لعتاد الاتصالات في العالم، في وقت تواجه منذ العام الماضي تدقيقًا مكثفًا بسبب علاقتها بالحكومة الصينية والمزاعم التي تقودها الولايات المتحدة بأن بكين قد تستخدم أجهزتها في عمليات التجسس. وهي الاتهامات التي قالت هواوي في أكثر من مناسبة إنه لا أساس لها من الصحة.

وقامت بعض الدول مثل الولايات المتحدة وحلفائها، بما في ذلك أستراليا ونيوزيلندا، بتقييد وصول شركة هواوي إلى أسواقها، في حين لا تزال دول أخرى تبدي مخاوفها تجاه الشركة دون اتخاذ أي إجراءات ملموسة، مثل بريطانيا وفرنسا.

وكانت سابرينا منغ وانتشو، الرئيسة المالية للشركة، وهي أيضًا ابنة مؤسسها، قد اعتقلت في كندا الشهر الماضي بناء على طلب من الولايات المتحدة، ثم تم إطلاق سراحها بكفالة لكنها لا تزال في كندا حيث تواصل الولايات المتحدة تطالب بتسليمها بناء على ادعاءات بأنها احتالت على البنوك بسبب العقوبات المتعلقة بإيران. وقد نفت شركة هواوي ارتكاب أي مخالفات.

وقال ريتشارد يو، رئيس قسم الإلكترونيات الاستهلاكية في شركة هواوي، في مؤتمر صحفي جديد في العاصمة الصينية، بكين: “إن عملاءنا يثقون ويؤمنون بنا”. وأضاف: “فقط الرجال السياسيون هم الذين يحاولون الضغط علينا”.

وقالت شركة هواوي اليوم الخميس إن مبيعاتها الاستهلاكية تجاوزت مستوى قياسيًا بلغ 52 مليار دولار أمريكي في عام 2018، بسبب الطلب القوي على هواتفها الذكية من الفئة العليا. وكشفت أنها تهدف إلى الحفاظ على قوة الدفع مع إطلاق هاتف ذكي قابل للطي في الشهر المقبل مدعومًا بشريحة الجيل الخامس الجديدة 5G.

ويرى محللون أن القفزة في سوق الإلكترونيات الاستهلاكية، التي استحوذت على 48% من إجمالي الإيرادات، ساهم أكثر من نشاط هواوي لمزودي شبكات الاتصالات للمرة الأولى.

وقال يو: “حتى بدون سوق الولايات المتحدة سنكون الرقم واحد في العالم” مشيرًا إلى قسم الهواتف الذكية في هواوي الذي شحن أكثر من 208 مليون جهاز محمول في العام الماضي. وأضاف: “أعتقد أن ذلك كائن في أقرب وقت من هذا العام، أو في العام المقبل على أبعد تقدير”.

ويُرجح أن تنخفض الشحنات العالمية من الهواتف الذكية لعام 2018 بنسبة 3%، لتعود إلى النمو مجددًا بنسبة أحادية الرقم خلال عام 2019 وحتى 2022، وذلك مع انطلاق عصر شبكات الجيل الخامس 5G، بحسب شركة أبحاث السوق “آي دي سي” IDC.

وقال يو إن هواوي ستطلق هاتفًا قابلًا للطي في “المؤتمر العالمي للجوال” MWC 2019 الشهر المقبل وستبدأ المبيعات في شهر نيسان/أبريل على أقرب تقدير. وأضاف أن شريحة Balong 5000، المنافسة لـ Snapdragon X50 من كوالكوم، هي أقوى مودم 5G في العالم ويمكن استخدامها في السيارات. وقالت شركة هواوي إن هذا المودم هو أيضًا أول من يدعم البنى التحتية المختلفة لشبكات الجيل الخامس في الدول.