بولندا تدعو الاتحاد الأوروبي لموقف مشترك ضد هواوي

بولندا تدعو الاتحاد الأوروبي لموقف مشترك ضد هواوي
4٬923

دعت بولندا الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي (الناتو) إلى اتخاذ موقف مشترك ضد شركة هواوي الصينية العملاقة للتكنولوجيا بعد أن ألقت القبض على موظف صيني في هواوي بسبب ادعاءات بالتجسس نيابة عن الصين، وقال وزير خارجية البلد إنه يتعين على كلا الكيانين أن يقرروا ما إذا كانوا سوف يستبعدون عملاقة الاتصالات من أسواقهم، ودعا وزير الشؤون الداخلية البولندي الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي إلى اتخاذ موقف مشترك، فيما أقالت هواوي يوم الموظف الصيني وانج وييجينج Wang Weijing بعد اعتقاله مع مسؤول أمني بولندي سابق يوم الجمعة.

وطلب وزير الشؤون الداخلية البولندي، يواخيم برودزيسكي Joachim Brudziński، من الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي العمل بشكل مشترك بشأن ما إذا كان سوف يتم استبعاد شركة هواوي من أسواقهم، وقال برودزيسكي إن بولندا تريد مواصلة التعاون مع الصين ولكن هناك حاجة إلى مناقشة ما إذا كان سوف يتم استبعاد شركة هواوي من بعض الأسواق.

وأضاف “هناك مخاوف بشأن هواوي داخل حلف الناتو أيضًا. سوف يكون من المنطقي وجود موقف مشترك بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي وأعضاء حلف شمال الأطلسي. نريد علاقات جيدة مع الصين وفعالة لكلا الجانبين”، وتواجه شركة هواوي، أكبر منتج لأجهزة الاتصالات في العالم، تدقيقًا مكثفًا في الغرب بسبب علاقتها مع الحكومة الصينية، وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد وقع في شهر آغسطس/آب على مشروع قانون منع الحكومة الأمريكية من استخدام معدات هواوي، وينظر في إمكانية إصدار أمر تنفيذي يمنع الشركات الأمريكية من القيام بذلك أيضًا.

وتعرضت الشركة الصينية في شهر ديسمبر/كانون الأول إلى مشكلة مع اعتقال السلطات الكندية للمسؤولة المالية في الشركة منغ وانزهو Meng Wanzhou بناءً على طلب من الولايات المتحدة، والتي تريد تسليمها لمواجهة اتهامات بأنها ضللت البنوك بشأن تعاملات الشركة التجارية مع إيران، ونأت هواوي بنفسها عن الحادث البولندي، وقالت في بيان إنها أقالت وانج، مضيفة أن تصرفاته المزعومة لا علاقة لها بالشركة.

وقال البيان: “وفقًا لشروط وأحكام عقد العمل الخاص بشركة هواوي، اتخذنا هذا القرار لأن الحادث أدى إلى تشويه سمعة شركة هواوي. تلتزم الشركة بجميع القوانين واللوائح السارية في البلدان التي تعمل فيها، ونطلب من كل موظف الالتزام بالقوانين واللوائح المعمول بها في البلدان التي يقع مقر الشركة فيها”، فيما قال متحدث باسم أجهزة الأمن البولندية إن الادعاءات تتعلق بأفعال فردية ولم تكن مرتبطة مباشرة بشركة هواوي.

وأشار نائب وزير الشؤون الرقمية في بولندا إلى أن وارسو تحلل أي مشاركة من قبل هواوي في بناء البنية التحتية لاتصالات الجيل الخامس 5G في البلاد، ويظهر حساب لينكدإن LinkedIn الخاص بالموظف الصيني وانج وييجينج أنه عمل في قسم هواوي البولندي منذ عام 2011، فيما شغل سابقًا منصب القنصل العام الصيني في غدانسك Gdańsk من 2006 إلى 2011.

وأوضح متحدث باسم السفارة الصينية في بولندا أن السفارة اجتمعت مع وزارة الخارجية البولندية بشأن احتجاز المواطن الصيني وطلبت اطلاع الجانب الصيني على هذه المسألة وسيتم ترتيب زيارات قنصلية في أقرب وقت ممكن، وقال البيان إن الصين تعارض بحزم “التلطيخ المتعمد” و “التلفيق غير المبرر” دون أساس واقعي، فيما قال المتحدث إن السفارة سوف تحمي بشكل كامل الحقوق والمصالح المشروعة للمواطنين الصينيين.

صفقة اليوم .. الأكثر مبيعًا
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد