آبل تتوقف عن بيع iPhone 7 و 8 iPhone في متاجرها الألمانية

أوقفت شركة آبل مبيعات هواتف آيفون 7 iPhone وآيفون 8 iPhone من موقعها الإلكتروني ومتاجرها للبيع بالتجزئة في ألمانيا، ويأتي ذلك بعد صدور حكم من محكمة مقاطعة ميونيخ، حيث جاء في حيثيات الحكم أن هذين النموذجين لجهاز آيفون ينتهكان الملكية الفكرية لشركة كوالكوم المتعلقة بتكنولوجيا إدارة طاقة الهواتف الذكية التي تستخدم لتمديد عمر البطارية، وكان الحكم قد صدر في شهر ديسمبر/كانون الأول 2018، إلا أن كوالكوم كانت مطالبة من قبل المحكمة بتوفير سندات بقيمة 1.34 مليار يورو (1.52 مليار دولار) كي تتمكن من تنفيذ الأمر القضائي.

وطلبت المحكمة هذه السندات لتغطية الأضرار المحتملة التي قد تتكبدها شركة آبل في حال إلغاء الحكم أو تعديله عند الاستئناف، وقالت شركة آبل إنها محبطة من هذا الحكم وتعتزم الاستئناف، لكنها غير قادرة على بيع نماذج iPhone 7 و iPhone 7 Plus أو نماذج iPhone 8 و iPhone 8 Plus خلال إجراءات استناف الحكم من خلال قنوات البيع بالتجزئة الخاصة بها، ومن غير الواضح ما إذا كان سوف يتم السماح للبائعين وشركات الاتصالات التابعة لجهات خارجية ببيع الهواتف.

وأضاف بيان الشركة حينها: حملة كوالكوم هي محاولة يائسة لتشتيت الانتباه عن المشاكل الحقيقية بيننا. الأساليب المستخدمة من قبلها في المحاكم وفي أعمالها اليومية تضر بالإبداع وتؤذي المستهلكين. تصر كوالكوم على فرض رسوم باهظة على شيء لم تفعله، وتقوم الحكومات في جميع أنحاء العالم بالتحقيق بشأن سلوكها”.

ويقدم موقع آبل في ألمانيا حالياً أحدث طرازات من هواتف آيفون، بما في ذلك iPhone XS و iPhone XS Max و iPhone XR، إلى جانب بعض النماذج القديمة العائدة لعام 2014 وهي iPhone 6 و iPhone 6 Plus، ونماذج عام 2015 وهي iPhone 6S و iPhone 6S Plus، ونموذج عام 2016 وهو iPhone SE، مع عدم تواجد نماذج عام 2016 وهي iPhone 7 و iPhone 7 Plus أو نماذج عام 2017 وهي  iPhone 8 و iPhone 8 Plus.

وتقول كوالكوم إن المحكمة أمرت شركة آبل أيضًا بسحب أجهزة آيفون المنتهكة لبراءات اختراعها من البائعين الآخرين، فيما قالت الشركة المصنعة لهواتف آيفون في شهر ديسمبر/كانون الأول إن جميع طرازات آيفون سوف تظل متاحة للعملاء من خلال شركات المحمول والبائعين في 4300 موقعًا عبر ألمانيا في الوقت الذي تستأنف فيه حكم حظر بيعها عبر متاجرها الخاصة البالغ عددها خمسة عشر متجر في ألمانيا.

ويعد هذا الحكم الصادر في ألمانيا بمثابة التصعيد الأحدث للخلاف المستمر بين آبل وكوالكوم، والذي بدأ عندما اتهمت آبل في عام 2017 كوالكوم بفرض أسعار غير عادلة فيما يتعلق برقاقات المودم الخاصة بها، لترد كوالكوم عبر مجموعة متنوعة من الدعاوى القضائية حول العالم، كما تواجه آبل وضعًا مماثلا في الصين، حيث فازت شركة كوالكوم أيضًا بحظر مبيعات بسبب قضايا انتهاك براءات الاختراع، لكن آبل لم تسحب منتجاتها في هذه الحالة، وتدعي أن المشكلة كانت موجودة فقط على الأجهزة القديمة.