شركة سلاح روسية تحاول منافسة تيسلا عبر سيارة كهربائية

شركة سلاح روسية تحاول منافسة تيسلا عبر سيارة كهربائية
15٬622

حصلت شركة تصنيع السيارات الكهربائية الفاخرة تيسلا Tesla على منافس روسي جديد لسياراتها، حيث كشفت شركة كلاشينكوف Kalashnikov الروسية المتخصصة في تصنيع الأسلحة، والتي اشتهرت بتصنيع بندقية أيه كيه AK-47 المنافسة لبندقية AR-15 أمريكية الصنع، هذا الأسبوع عن أسطول من السيارات الكهربائية والهجينة والعربات والدراجات النارية، بما في ذلك سيارة كهربائية لونها أزرق من طراز كولومبيا تعرف باسم Kalashnikov CV-1 تقول الشركة إنها سوف تنافس سيارات تيسلا.

وتحاول الشركة تنويع أعمالها منذ أن انخفضت مبيعات التصدير الخاصة بها بعد أن فرضت الولايات المتحدة عقوبات على روسيا بسبب دورها في الصراع في شبه جزيرة القرم، مما أدى إلى حظر استيراد الأسلحة إلى الولايات المتحدة، وبالرغم من أن الشركة معروفة بأسلحتها الشهيرة، إلا أن لديها منتجات أخرى مثل أغطية هواتف آيفون والمظلات والربوت القتالي الجديد المسمى ليتيل إيغور Little Igor البالغ طوله 13 قدمًا.

ويأمل صانع السلاح الروسي أن ينافس منتجه الجديد نظيره الأمريكي الذي أسسه رائد الأعمال إيلون ماسك، حيث تعتبر شركة تيسلا صانع السيارات الكهربائية الأكثر شهرة في العالم بقيمة تزيد عن 50 مليار دولار، وردًا على سؤال من موقع RBC الإخباري الروسي عن سبب محاولة الشركة منافسة تيسلا على وجه التحديد، قالت المتحدثة باسم شركة كلاشينكوف صوفيا إيفانوفا Sofia Ivanova إن الشركة الأمريكية الجريئة تعتبر بمثابة المعيار الأساسي في هذه الصناعة.

وقالت المتحدثة باسم الشركة: “نحن نتحدث عن التنافس بشكل واضح مع تيسلا لأنها تشكل في الوقت الحاضر المشروع الناجح في مجال السيارات الكهربائية، ونتوقع أن نتمكن على الأقل من مواكبتها”، وأوضحت الشركة في بيان نشر على صفحتها على موقع فيسبوك أن كلاشنيكوف عرضت السيارة المستوحاة من الطراز المطور في السبعينات المسمى Izh-Kombi، والتي تشبه الصندوق مع زوايا حادة وزجاج أمامي شديد الميلان وشبكة أمامية عريضة وغير مزودة بمرايا جانبية بشكل يخالف نماذج سيارات تيسلا التي تأتي مع مرايا جانبية قابلة للتعديل.

وتبدو السيارات مختلفة للغاية فيما يتعلق بالأداء، إذ إن السيارة الروسية قادرة على السير لمسافة تصل إلى 350 كيلومتر (220 ميل) على شحنة واحدة، مع تضمنها بطارية بقدرة 90 كيلو واط، في حين أن نموذج Tesla S، على سبيل المقارنة، قادرة على السير لمسافة تصل إلى 540 كيلومتر (335 ميل) على شحنة واحدة، ويمكن لسيارة CV-1 الوصول إلى سرعة 100 كيلومتر في الساعة خلال ما يزيد عن ست ثوان، في حين أن الطراز Model S يمكنها الوصول إلى سرعات مماثلة في حوالي 2.5 ثانية.

ويشكك المراقبون في أن الشركة الروسية قادرة على المنافسة، ووصف البعض بأن السيارة عبارة عن منتج إعلامي فقط، ولم تصدر كلاشينكوف أي معلومات حول السعر المحتمل لسيارة CV-1، وقال كريستيان ستادلر Christian Stadler، أستاذ الإدارة الاستراتيجية في كلية وارويك Warwick لإدارة الأعمال في إنجلترا: “إن إطلاق مفهوم ما هو أبعد ما يكون عن القدرة على تقديم منتج قابل للتطبيق وإنتاجه بنجاح، ولا أعتقد أن الشركة لديها التكنولوجيا التي تحتاجها لتحقيق هذا النجاح”.

ويتوقع أن يزدهر سوق السيارات الكهربائية خلال العقود القليلة القادمة، حيث تسعى عدد من الشركات إلى استبدال شركات السيارات القائمة، وتعتبر شركة دايسون Dyson البريطانية المصنعة للأجهزة المنزلية أحد الأمثلة على ذلك، إذ استثمر بكثافة في السيارات الكهربائية، وكشفت في العام الماضي عن خطط لبناء سيارة كهربائية بحلول عام 2020، حيث رصدت 1.3 مليار دولار لهذا الجهد، كما يتوقع أن تواجه شركة كلاشنيكوف عقبات إضافية في سوق روسيا المحلية، حيث سوق السيارات الكهربائية صغير والوقود التقليدي رخيص والحكومة الروسية لا تقدم إعانات فيما يتعلق بالسيارات الكهربائية.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد