جوجل تساهم في تطوير نظام تشغيل الهواتف KaiOS

استثمرت شركة جوجل، وذلك على الرغم من نجاحها المستمر مع أندرويد، ما يصل إلى 22 مليون دولار ضمن KaiOS، وهو نظام تشغيل للأجهزة المحمولة غير الذكية، والذي يعد بمثابة نسخة معدلة من نظام التشغيل Firefox OS التابع لمؤسسة موزيلا Mozilla والمعتمد بالكامل على الويب ويستخدم معايير مفتوحة مثل HTML5 و JavaScript و CSS.

وتم تصميم هذا النظام في الأساس ليوفر بعض الميزات الذكية للهواتف المحمولة منخفضة التكلفة غير الذكية التي يطلق عليها مصطلح “Feature phones”، والتي تتضمن عدد محدود من الوظائف بخلاف الاتصال الصوتي والرسائل النصية.

وتهمين الهواتف الذكية على عالمنا المحمول، إذ بالرغم من تمكن الشركات بيع حوالي 1.6 مليار هاتف محمول ذكي خلال العام الماضي، إلا أن الهواتف العادية مستمرة في الصعود، وتقدر الأرقام وجود حوالي 450 مليون هاتف عادي تم بيعها خلال عام 2017، كما أن مبيعات هذه الفئة من الهواتف تنمو بشكل أسرع بالمقارنة مع نمو مبيعات الهواتف الذكية.

ويهدف الاستثمار، الذي أعلنت عنه شركة KaiOS Technologies المطورة للنظام التشغيلي والواقع مقرها في هونج كونج، لمساعدة المنصة الناشئة على التواجد ضمن أجهزة جديدة، حيث قالت الشركتان في بيان صحفي إن الهدف هو إنشاء هواتف أفضل من شأنها توصيل الإنترنت إلى الجيل التالي من المستخدمين.

وقال سيباستيان كوديفيل Sebastien Codeville، الرئيس التنفيذي لشركة KaiOS Technologies: “يساعدنا هذا التمويل على تسريع عجلة التطوير والنشر العالمي للهواتف العادية العاملة بواسطة KaiOS والمشابهة إلى حد ما للهواتف الذكية، مما يسمح لنا بتوصيل عدد كبير من السكان الذين لا يزال يتعذر عليهم الوصول إلى الإنترنت، وخاصة في الأسواق الناشئة، وتعد مسألة الحصول على مساعد صوتي ذكي ضمن هاتف عادي منخفض التكلفة أمر ثوري بكل المقاييس لأنه يساعد في التغلب على بعض القيود التي تفرضها لوحة المفاتيح”.

ويعتبر النظام التشغيلي المستند إلى الويب بمثابة المنتج الرئيسي للشركة، حيث يستهدف هذا النظام الهواتف غير الذكية منخفضة التكلفة وأجهزة إنترنت الأشياء عبر حاجته إلى ذاكرة وصول عشوائي قليلة جدًا، مع استمراره باتاحة ميزات مثل التطبيقات التي يتم تصميمها باستخدام HTML5 وجافا سكريبت و CSS ونظام تحديد المواقع العالمي GPS وشبكات الجيل الرابع 4G / LTE والشبكات اللاسلكية Wi-Fi لإجراء مكالمات الفيديو.

وتمتلك KaiOS Technologies شراكات مع شركات تصنيع هواتف مثل HMD Global و Micromax، بالإضافة إلى شركات مزودة لخدمات المحمول مثل Sprint و AT & T و T-Mobile، وتهدف جوجل إلى توفير تطبيقاتها الأساسية ضمن هذه النوعية من الهواتف، وذلك في سبيل الحصول على المليار الثاني من المستخدمين.

وكانت شركة جوجل قد طورت تطبيقات متخصصة مثل Tez و Files Go، كما عملت على تحسين تطبيقاتها الأخرى في سبيل تلبية احتياجات معينة مثل الاتصال المحدود، والآن تستثمر ضمن KaiOS لتوفير مساعدها الذكي وتطبيق الخرائط وغيرها من التطبيقات الخاصة بالشركة لأولئك الذين يستخدمون الهواتف العادية.

وقال أنجالي جوشي Anjali Joshi، نائب رئيس قسم إدارة المنتج والمسؤول عن برنامج جوجل للميار التالي من المستخدمين: “نحن نريد التأكد من أن تطبيقات جوجل وخدماتها متاحة للجميع، سواء كانوا يستخدمون أجهزة حواسيب سطح المكتب أو الهواتف الذكية أو الهواتف العادية، ونحن متحمسون للعمل مع KaiOS لزيادة تحسين الوصول إلى المعلومات لمستخدمي الهواتف العادية في جميع أنحاء العالم”.

ويتوفر نظام أندرويد من جوجل ضمن الهواتف الذكية منخفضة التكلفة على نطاق واسع، وهي الهواتف التي أثبتت شعبيتها بشكل متزايد في البلدان النامية، وفي حين تتخوف الشركات من أن الهواتف العادية المتقدمة قد تنافس بشكل كبير ضمن سوق الهواتف الذكية منخفضة التكلفة، فإن جوجل ضمنت تواجدها من خلال هذه الشراكة التي تتضمن خططًا لجعل تطبيقاتها مثل مساعدها الرقمي وخرائطها ومحرك بحثها متاحة لمستخدمي KaiOS.

هاتف Nokia 8110 4G العامل بواسطة نظام التشغيل KaiOS