جارتنر: 57 في المئة من المؤسسات المتوسطة لم تقدم أي مبادرات رقمية

التحول الرقمي
5٬584

إن أهم ركيزتين في أولويات قطاع الأعمال بالنسبة إلى مدراء التقنية في المؤسسات ذات الحجم المتوسط في عام 2018 هما النمو والتحول الرقمي لكن 57 في المئة من المؤسسات متوسطة الحجم لم تقدم بعد أي مبادرات رقمية وفقا للنتائج التي توصل إليها “استطلاع جدول أعمال مدراء التقنية في 2018” الذي أجرته مؤسسة جارتنر للأبحاث.

وقال لويس أنافيتارتي، نائب رئيس الأبحاث لدى جارتنر: “يعود التحول الرقمي على المؤسسات متوسطة الحجم بالنفع من خلال توسيع أفق السوق أمامها، وهو ما يعد عامل نجاح أساسيًا لهذا الحجم من المؤسسات، وكجزء من المنصة التقنية الشاملة للأعمال الرقمية، يجب على المؤسسات متوسطة الحجم أن تبني منظومة المنصة الرقمية بشكل يقوي قدرتها على المنافسة ويمكنها من تحقيق نمو مستدام لأعمالها”.

وتدعم المنصات التقنية الأعمال الرقمية للمؤسسات في 5 قطاعات هي:

  • منظومة العمل
  • خدمة العملاء
  • البيانات والتحليلات
  • نظام المعلومات
  • إنترنت الأشياء

وأضاف أنافيتارتي: “رغم الأهمية الحيوية لهذه المنظومات التقنية، فإن من المهم الإدراك أن هذه المنصات يمكن أن تبنى بشكل تدريجي، ومن خلال التركيز على منظومة المنصة الرقمية، يمكن للمؤسسات بناء المنصات التقنية للأعمال الرقمية خلال الفترة الزمنية التي تنمو فيها الأعمال الرقمية لها، كما يمكن للشركات أن تجد نفسها في غنى عن بعض هذه الأنظمة”.

وكخطوة أولى، يجب على المؤسسات متوسطة الحجم أن تضبط التفكير الاستراتيجي لها بمفهوم المنصة من خلال منصة رقمية داخلية، لأنها تعمل على تشكيل منطق المنظمة حول مفهوم المنصات، وذلك سيساعد الموظفين على مشاركة أفضل الممارسات عبر وحدات الأعمال المختلفة، والاستفادة من الكفاءات بما في ذلك الابتكار التشغيلي والاستراتيجي، وإنجاز نماذج العمل الأولية بشكل أسرع، والقدرة على التلبية السريعة لحاجات أخرى في السوق، وتنسيق منظومة العمل.

التخطيط والتنفيذ عبر منظومة المنصة الرقمية

منظومة المنصة الرقمية هي عبارة عن معمارية تكاملية تمكن شركاء منظومات العمل الداخلية أو الخارجية من العمل سوية بطرق جديدة، ومن خلال الإدارة الفعالة للموارد، فإن التخطيط والتنفيذ عبر منظومة المنصة الرقمية حسب حجم الشركة سيشكل خطوة فعالة للمؤسسات المتوسطة الحجم في عملية التحول الرقمي وجهود نمو الأعمال.

وأوضح أنافيتارتي: “منظومة المنصة الرقمية تتيح للشركات المتوسطة الحجم دخولًا سريعًا في عالم الرقمنة والتحول الرقمي، مع فرصة لتحقيق أثر إيجابي على المدى القصير على الشركة لأنه يساعد في ابتكار وإنشاء نماذج عمل جديدة وإطلاق شرارة أعمال المؤسسة”.

واجهات برمجة التطبيقات APIs تلعب دورًا محوريًا في منظومة المنصة الرقمية

تدعم منظومة المنصة الرقمية تأسيس اتصال بالمنظومات الخارجية والأسواق والمجتمعات من خلال واجهات برمجة التطبيقات APIs، هذه الواجهات البرمجية تصل الأشخاص والشركات وحتى الأشياء، وتمكن من الوصول إلى الأسواق من خلال إتاحة أنظمة المؤسسات المتوسطة الحجم أمام الآخرين.

ضمنيًا تجعل واجهات برمجة التطبيقات الأعمال الرقمية للشركات والمجتمع الرقمي بشكل عام، شيئًا ممكنًا، هذه الواجهات البرمجية توفر منتجات رقمية جديدة ونماذج أعمال للخدمات وتتيح إنشاء قنوات أعمال جديدة أيضًا.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد