جوجل تقدم خدمة Chat كبديل لتطبيق Android Messages

جوجل تقدم خدمة Chat كبديل لتطبيق Android Messages
26٬738

أكدت جوجل إنها بصدد تحسين تطبيق الدردشة النصية بنظام التشغيل أندرويد وذلك بإصدار خدمة مراسلات جديدة مدمجة داخل نظام أندرويد تحمل اسم Chat لتكون بديلًا لتطبيق رسائل أندرويد Android Messages، ويهدف هذا التحسين إلى أن يكون تطبيق المراسلة بنظام أندرويد في مصاف تطبيقات المراسلة الشهيرة مثل تطبيق iMessage الخاص بشركة آبل.

جوجل ستبدأ في بذل مجهودات قد تستغرق أعوامًا لإقناع مزودي خدمات الاتصالات ومصنعي الهواتف الذكية بالموافقة على العمل سويا والإلتزام بإستخدام نفس المعيار للمراسلة والذي يُطلق عليه إختصارً RCS ويرمز إلى Rich Communications Services.

يعتبر إطلاق هذه الخدمة الجديدة مهمًا لمستخدمي الهواتف الذكية التي تعمل بنظام أندرويد حيث سيتيح لهم معيار RCS الجديد الإستفادة من ميزات المراسلة الأكثر تقدمًا مثل: إشعارات قراءة رسائل الدردشة، إرسال واستقبال الملصقات Stickers والصور بنسق GIF وكل ما يمكنك تخيله من مميزات ممكنة لتطبيق دردشة في عام 2018.

وبالرغم من أن العديد من تطبيقات الدردشة بأنظمة أندرويد في الوقت الحالي تحتوي على هذه الخصائص، ولكن نظرًا لانتشار هواتف أندرويد وكثرة أعداد مزودي خدمات الاتصالات فإن كل هذه الخصائص لا تتوافر بشكل كامل في تطبيق كتابة النصوص الإفتراضي في كل الهواتف. فمثلا عند قيامك بإستخدام الملصقات Stickers أو صور GIF عند إرسالك رسالة من هاتف سامسونج فإن ذلك لا يعني بالضرورة أن تصل للطرف الآخر الذي يستخدم هاتف موتورولا بنفس الشكل.

وحتى وقتنا هذا تقول جوجل إنها حصلت على موافقات بالالتزام بمعيار RCS من 55 شركة من مزودي خدمات الاتصالات و11 شركة تصنيع هواتف.

نهاية الرسائل النصية القصيرة SMS:

مع تزايد شعبية تطبيقات المراسلة مثل iMessage وفيسبوك ماسنجر وواتساب انخفض استخدام الرسائل النصية القصير SMS بشكل ملحوظ، وذلك وفقًا لدراسة أجرتها شركة ديلويت عام 2014، التي أوضحت أن الرسائل النصية القصيرة SMS انخفضت بمقدار 7 مليار رسالة بينما نمت الرسائل التي تم إرسالها باستخدام تطبيقات المراسلة الفورية بمئات المليارات، ومع وجود تطبيقات شهيرة مثل واتساب و WeChat ستزيد هيمنة تطبيقات الرسائل الفورية على الساحة وخاصة مع ظهور شبكات اتصال الجيل الخامس 5G ، ولذلك فإن الأمر مجرد مسألة وقت وستختفي الرسائل النصية القصيرة تمامًا لأنها ستصبح غير ملائمة، وهذا يعيدنا إلى جوجل التي تواجه مستقبل سيضطر فيه مستخدمي أندرويد إلى الاعتماد على خدمة طرف ثالث للمراسلة.

ومن المفارقات التي ستقوم بها جوجل هي إيقاف تطبيق التواصل والدردشة الجديد التابع لها جوجل Allo، حيث أطلقت جوجل خدمة Allo منذ أكثر من عام وقام بتثبيتها ما يقرب من 50 مليون مستخدم حول العالم ولكنه عدد مستخدمين قليل جداً عند مقارنته بمستخدمي أجهزة آندرويد حول العالم والبالغ عددهم أكثر من 2 مليار مستخدم، والآن تعمل جوجل على الإيقاف المؤقت لتطوير هذا التطبيق وربما تمهد الشركة لإنهاء وجوده مع إطلاق خدمة جوجل  Chat.

تسعى جوجل إلى الدخول بقوة إلى عالم تطبيقات المراسلة الفورية والذي أصبح مكتظًا بتطبيقات لها شعبية كبيرة لذلك كان من البديهي لجوجل أن تقدم ميزة جديدة لتتمكن من المنافسة، وهذه الميزة تتلخص في تمكين خدمتها الجديدة Chat من العمل باستمرار سواء كان الهاتف متصلًا أو غير متصل بالإنترنت، وذلك من من خلال شراكتها مع شركات تصنيع الهواتف الذكية من جهة وشركات مزودي خدمات الاتصالات من جهة أخرى.

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد