أوبر تستحوذ على شركة Jump لتوفير خدمة تأجير الدراجات الكهربائية

أعلنت شركة أوبر استحواذها على شركة JUMP Bikes الأمريكية وهي شركة ناشئة متخصصة بالنقل عبر الدراجات الهوائية الكهربائية، وتأتي عملية الاستحواذ في أعقاب تجارب خدمة Uber Bike، والتي قدمتها أوبر بالتعاون مع شركة Jump في سان فرانسيسكو نهاية شهر يناير الماضي عن طريق السماح للعملاء باستخدام الدراجات الإلكترونية الحمراء الشهيرة من خلال التطبيق.

ومن الآن ستظهر دراجات Jump كخيار آخر إلى جانب السيارات في تطبيق أوبر بداية في مدينة سان فرانسيسكو، لحين توسيع نطاق خدمات الدراجات على مستوى العالم.

وقال دارا خسرشاهي رئيس شركة أوبر: “نحن في أوبر نساعد عشرات الملايين من الأشخاص على إيجاد وسيلة النقل المناسبة بضغطة زر واحدة، لذلك نلتزم بتوفير العديد من وسائل النقل من خلال تطبيق أوبر، وبناء عليه يمكنك اختيار الوسيلة الأسرع والأقل سعرًا لتوصيلك إلى حيث تريد، سواء كانت السيارة أو الدراجة أو أي وسيلة أخرى”.

وتأسست شركة JUMP على يد رائد الأعمال ريان رزبيكي عام 2008، وأطلقت برامج لتأجير الدراجات التقليدية في 40 مدينة ضمن ست دول، وكشفت عن خدمة الدراجات الكهربائية العام الماضي في العاصمة الأمريكية واشنطن، هذه الدراجات المزودة بأجهزة تتبع GPS، ولا تحتاج لمنصة ركن وبناء عليه يمكن لمستخدم تطبيق أوبر معرفة موقع أقرب دراجة ويستخدم قفل خاص في الدراجة لتأمينها وتركها في أي مكان بعد أن يصل إلى هدفه.

ويذكر أن أوبر استحوذت على شركة Jump في وقت تواجه فيه منافسة قوية في السوق العالمية، حيث تتوسع شركات مثل “Ofo” و “Mobike” عالميًا بعد أن نمت عملياتهم مؤخرًا في الهند والمملكة المتحدة على التوالي، بالإضافة إلى ذلك أطلقت الشركة الهندية Ola برنامج مشاركة الدراجة الخاص بها بالهند في ديسمبر الماضي وهي تعتبر المنافس الأول والأقوى لشركة أوبر بالهند.

ومن جهة أخرى تخلت شركة أوبر مؤخرًا عن عملياتها في جنوب شرق آسيا لصالح شركة Grab ومقرها مدينة سنغافورة وتمتلك فيها أوبر حصة 27.5%، لا شك أن هذه المنافسة القوية تجعل أوبر تفكر في فتح أسواق جديدة لها بوسائل مواصلات أسرع وأرخص واستحواذها على شركة Jump يعتبر الخطوة الأولى في ذلك.