سلطة واحة دبي للسيليكون تعلن التحول الرقمي الكامل لخدماتها

بعد النجاح الكبير الذي حققته مبادرة “يوم بلا مراكز خدمة” التي اعتمدها الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وأطلقتها دائرة المالية بحكومة دبي، في شهر أكتوبر من العام الماضي، أعلنت سلطة واحة دبي للسيليكون، الهيئة التنظيمية لواحة دبي للسيليكون، المدينة الحرة التكنولوجية المتكاملة، عن إطلاق مبادرة “هلا” التي تهدف إلى الاستفادة من التحول الرقمي لتسهيل حصول متعاملي الواحة على كافة الخدمات والمعاملات عبر الإنترنت.

وأطلق المبادرة اليوم الدكتور محمد الزرعوني نائب الرئيس والرئيس التنفيذي لسلطة واحة دبي للسيليكون وعبدالرحمن صالح آل صالح المدير العام لدائرة المالية بحكومة دبي، بحضور عدد من المسؤولين في الجهتين.

وقال الدكتور محمد الزرعوني: “إن مبادرة هلا تحقق أحد أبرز الأهداف الاستراتيجية لسلطة واحة دبي للسيليكون 2021 والتي تستند إلى رؤية الإمارات 2021 وتوجيهات القيادة الحكيمة بأن تكون دبي أذكى وأسعد مدينة في العالم، ونحن في السلطة ملتزمون في مسيرتنا الرامية إلى تحقيق نمو مستدام واستقطاب شراكات جديدة في كافة القطاعات وتحديدًا الشركات التي تعمل في مجال التكنولوجيا لتعزيز التعاون معها والمساهمة في مسيرة دبي والإمارات نحو ضمان التنمية المستدامة”.

وأضاف الزرعوني: “إن هذا التحول الرقمي من خلال استبدال مركز سعادة المتعاملين بمبادرة هلا لا يعني أبدًا أننا سنتوقف عن خدمة شركاء الأعمال، فنحن سنحول خدماتنا التقليدية إلى خدمات ذكية ومتقدمة لنحرص على إرضاء جميع شرائح المجتمع بما يلائم احتياجاتهم، مع الأخذ بعين الاعتبار احتياجات فئة كبار السن وأصحاب الهمم”.

من جهته، أكّد آل صالح حرص دائرة المالية على المضي قُدمًا بدورها الحيوي في مسيرة التنمية بإمارة دبي، التي ترمي في أحد أبعادها الأساسية للوصول إلى حكومة بلا معاملات ورقية بحلول العام 2021، التزامًا بالموعد الذي حدده الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، مشيدًا بالتعاون الكبير الذي أبدته سلطة واحة دبي للسيليكون في هذا المجال، ومسارعتها لتكون من أوائل الجهات التي نجحت في التحوّل الرقمي الكامل لخدماتها.

ويأتي إطلاق مبادرة هلا عقب نجاح تجربة إيقاف العمل ضمن مراكز الخدمات لمدة مؤقتة بهدف تشجيع المتعاملين على استخدام الخدمات الرقمية وتوعيتهم على سهولة استخدامها والتي شاركت فيها الواحة في المرة الأولى في أكتوبر 2017 مع أكثر من 34 جهة أخرى من الدوائر والمؤسسات والهيئات الحكومية فضلاً عن عدد من جهات القطاع الخاص، وذلك في إطار مبادرة دائرة المالية “يوم بلا مراكز خدمة”، من ثم قامت بإعادة التجربة مرة ثانية في يناير 2018 لفترة 5 أيام.

ولقيت التجربتين الأولى والثانية استحسانًا من الشركات العاملة في الواحة والبالغ عددها 2459 مما شجع الواحة على تحويل “مركز سعادة المتعاملين” إلى جناح استقبال لتوجيه المتعاملين ومساعدتهم على إتمام المعاملات عبر قنوات الواحة الذكية والإلكترونية، وأكد على حرص سلطة الواحة على تدريب وتأهيل موظفيها لمواكبة أحدث التطورات التكنولوجية التي تكرسها السلطة في توفير خدماتها.

وتستكمل هذه المبادرة جهود سلطة واحة دبي للسيليكون الرامية في تكريس مكانة السلطة مدينةً ذكيةً متكاملة توفر كافة خدماتها من خلال التقنيات الرقمية التي توفر الوقت والجهد لإتمام كافة التعاملات بأعلى مستويات الجودة والرضا لشركاء أعمالها.

ولذلك أطلقت الواحة مؤخرًا البوابة الإلكترونية المحدثة الخاصة بالعملاء والتي تتيح لهم استخدام أكثر من 340 خدمة، وحرصت الواحة على تنظيم جلسات تدريبية للعملاء لضمان الاستخدام الفعال لهذه الخدمات.

وبهذا تكون جميع خدمات سلطة واحة دبي للسيليكون متوفرة عبر القنوات الذكية بشكل كامل، ويمكن من خلال هذه البوابة الإلكترونية أن يسدد العملاء رسوم الخدمات كافة باستخدام المحفظة الإلكترونية والتقدم بطلبات جديدة ومتابعة حالتها.

كما قامت الواحة بتخصيص جهاز إيداع آلي لإضافة الرصيد إلى المحفظة الإلكترونية للمتعاملين، تم صناعته خصيصاً لتلبي احتياجات عملائها على مدار الساعة ووضعه في المبنى الرئيسي لسلطة واحة دبي للسيليكون.