غرفة الشارقة تطلق 3 مبادرات نوعية في شهر الإمارات للابتكار

دشّنت غرفة تجارة وصناعة الشارقة ثلاث مبادرات مبتكرة خلال مشاركتها بمنصة خاصة في معرض شهر الإمارات للابتكار في إمارة الشارقة، الذي افتتحه سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي، في واجهة المجاز المائية أمس الأول ويستمر لغاية 21 فبراير الجاري.

وقال خالد بن بطي الهاجري مدير عام غرفة تجارة وصناعة الشارقة: “إن مشاركة الغرفة في معرض شهر الإمارات للابتكار في إمارة الشارقة بمنصة خاصة تأتي في إطار التزامها بترسيخ مفهوم الابتكار ضمن آليات عملها المؤسسية وتشجيع القطاع الخاص على تبني نهج الابتكار كأساس للتطوير والتنمية”، مشيداً بأهمية هذا الشهر على المدى الاستراتيجي في تحقيق نقلة نوعية في أداء مؤسسات القطاعين الحكومي والخاص من خلال التشجيع المتواصل على إطلاق المبادرات والمشاريع التي ترتقي بالخدمات والمنتجات إلى مستويات قياسية من التميز والجودة والإبداع التي تصب جميعها في تحقيق رؤية القيادة الحكيمة الرامية إلى إسعاد المجتمع الإماراتي.

وأكد خالد بن بطي حرص الغرفة على أن تكون مساهماً أساسياً وفاعلاً في مسيرة التطور والتقدم التي تشهدها دولة الإمارات، وواحدة من أفضل الجهات الحكومية التي تعتمد الابتكار والإبداع كثقافة مؤسسية ومنهج عمل في خدمة مجتمع الأعمال وإسعاد متعامليها وزوارها وموظفيها، مضيفاً أن الغرفة تسعى بشكل حثيث لتطبيق رؤية الدولة وإلى تعزيز تنافسية اقتصاد الشارقة وفق التوجيهات الحكيمة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وسمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة، وذلك من خلال مضاعفة مكتسبات الغرفة وتطوير مجتمع أعمال الإمارة إلى أرقى المستويات، عبر الاستثمار الأمثل في الطاقات البشرية لتمكينها من إطلاق المبادرات المبتكرة والخلاقة، بحيث تكون الغرفة القوة الدافعة للتنمية التجارية والصناعية الدائمة لجميع الأنشطة والأعمال الاقتصادية في الشارقة، وتصبح مركزاً لتقديم أفضل الممارسات العلمية والعملية لمتعامليها، وصولاً إلى جعل الشارقة مركزاً عالمياً في ظل اقتصاد تنافسي مستدام قائم على المعرفة يولي موضوع الابتكار الأهمية البالغة باعتباره مرتكزاً رئيساً لتحقيق التنمية المستدامة.

وأشار خالد بن بطي إلى أن رسالة الغرفة في إطار خطتها الاستراتيجية 2017-2021 تتمحور حول تسهيل ازدهار قطاعات الأعمال بالشارقة وتعزيز قدراتها من خلال التنسيق مع الجهات ذات الشأن الاقتصادي باستخدام أفضل الممارسات، معتبراً أن الابتكار والإبداع هما السبيل الوحيد لتحقيق هذه الغاية وضمان سعادة المجتمع وبلوغ الريادة على كافة الصعد الاجتماعية والاقتصادية.

وتمثل خدمة “برق” ومبادرة “اتبعني” بالإضافة إلى “اللوحة الاقتصادية الرقمية”، باقة متميزة من أحدث المشاريع النوعية التي طورتها الغرفة لصالح متعامليها في إطار تبنيها لثقافة الإبداع والابتكار كمنهجية وثقافة مؤسسية راسخة.

ولاقت مبادرة “اتبعني” إعجاب زوار جناح الغرفة، وهي عبارة عن رجل آلي يقوم بمرافقة زوار غرفة تجارة وصناعة الشارقة، وإيصالهم إلى وجهتهم الصحيحة داخل مقرها من خلال الضغط على شاشة التحكم وبشكل تلقائي، حيث تم برمجة الرجل الآلي للتواصل مع المتعاملين والترحيب بهم.

أما “برق” فهي خدمة أطلقتها الغرفة تحت شعار “سعادتكم هدفنا”، وهي عبارة عن جهاز يقوم بإصدار شهادة المنشأ أينما كانت وجهة المتعامل في إمارة الشارقة وفي أي موقع يتواجد فيه، عبر استخدام أجهزة “ذكية” وضعت في عدد من المواقع المختارة، مثل المنافذ الجوية والبحرية والمناطق الصناعية الرئيسية ومجمع الدوائر الحكومية، وتتيح هذه الخدمة من خلال نقرة واحدة على الجهاز الحصول على خدمة إصدار شهادة المنشأ مصدقة ومعتمدة من دون الحاجة لمراجعة الغرفة.

في حين تهدف مبادرة “اللوحة الاقتصادية الرقمية” إلى تعريف متعاملي الغرفة وزوارها على حركة المعاملات والتعاملات اليومية في الغرفة وعدد من الدوائر الحكومية الأخرى وذلك تحت شعار “تواصلكم يهمنا”، كما توفر اللوحة الذكية للمتعاملين أهم البيانات والأخبار والمؤشرات الاقتصادية في أسواق الإمارات التي تهمهم، حيث تتيح صورة حية ومتابعة متواصلة تجعل المتعامل في قلب مجتمع الأعمال الاقتصادي والاستثماري بالشارقة.

ويشهد شهر الإمارات للابتكار في الشارقة نحو 200 مشاركة متنوعة من الوزارات والهيئات الاتحادية والدوائر والمؤسسات المحلية بحكومة الشارقة، التي تعرض مبادراتها على مدى أسبوع إلى جانب جلسات حوارية ومسرحية ترفيهية، تهدف جميعها إلى تحويل الابتكار لعمل مؤسسي تنعكس آثاره الإيجابية على المجتمع، وإلى تأسيس منهج عمل لجميع الجهات الحكومية والأكاديمية بالإمارة، إضافة إلى تشجيع القطاع الخاص ومؤسسات المجتمع لتشكيل منظومة عمل موحدة تعتمد على الابتكار كأساس للتطوير.

يُذكر أن مشاركة غرفة الشارقة في معرض شهر الإمارات للابتكار في إمارة الشارقة، تأتي بالتزامن مع مشاركتها للعام الثاني على التوالي في دعم فعاليات “المنتدى الدولي الثالث للابتكار وريادة الأعمال” الذي تنظمه كلية إدارة الأعمال بجامعة الشارقة في مركز الشارقة لعلوم الفضاء والفلك، كما تشارك الغرفة بتقديم جوائز نقدية للفائزين الأربعة في “جائزة غرفة الشارقة للمبدعين” التي تقام على هامش المنتدى وتمنح لطلبة المدينة الجامعية بالشارقة.