HTC VIVE تطلق متجرا إلكترونيا في الشرق الأوسط

1٬031

أعلنت HTC VIVE عن توسيع منافذ بيع جهازها الرائد للواقع الإفتراضي Viveعبر إطلاق متجر إلكتروني جديد في كل من المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة باللغتين العربية والإنجليزية. وبحسب الشركة، فإن هذه الخطوة تأتي في إطار ارتفاع الطلب على التطبيقات ومحتوى الواقع الافتراضي سواء على صعيد الترفيه أو الأعمال في المنطقة، إلى جانب الطلب المرتفع على أجهزة الواقع الافتراضي.

ويوفر المتجر الإلكتروني الجديد خدمات الشحن المجانية للعملاء في المملكة والإمارات، مع تأكيد الشركة على وجود خطة مستقبلية للانتشار في أسواق أخرى. ويذكر أن Vive هو الجهاز الوحيد في سوق أجهزة الواقع الإفتراضي والذي يوفر تجربة واقع افتراضي داعمة للحركة ضمن نطاق مساحة معينة.

وصرحت الشركة بأن إطلاق المتجر سيسهم بتوفير بيئة متكاملة توفر معلوماتٍ وعروضاً حصرية للمستهلكين، وشراء جهاز Vive،فضلاً عن تسهيل الوصول لإحدى أكبر منصات محتوى الواقع الإفتراضي والمتمثلة ب Viveport، الذي يقدم أكثر من 250 لعبةً وتطبيقاً للواقع الافتراضي في أكثر من 45 دولةً حول العالم. وسيوفر المتجر أيضاً جميع إكسسوارات الجهاز والتي أطلقتها الشركة حديثاً مثل أجهز التعقب وسماعات الرأس.

وتعقيبا على إطلاق المتجر الإلكتروني الجديد، صرح رئيس نيكيتاس غليكاس، رئيس شركة “HTC” في الشرق الأوسط وإفريقيا: “تشهد تقنية الواقع الافتراضي اهتماماً ملوحوظاً من قبل الأوساط المعنية في المنطقة، ونسعى عبر الإعلان الجديد إلى مواصلة التزامنا في جعل الجهاز متاحاً لشريحة أكبر من العملاء، ورفع مستوى الوعي بتقنية الوقع الافتراضي وبدوره في التغيير للأفضل”.

وبالتزامن مع إطلاق المتجر الإلكتروني، سيحصل مشتري جهاز Vive على اشتراك مجاني لمدة شهر كامل بـمنصة Viveport، والتي تعد إحدى اكبر منصات محتوى الواقع الافتراضي. كما يضم العرض الحصري استخداماً مجانياً لعددٍ من منصات التصميم الافتراضية مثل Google Tilt Brush. كما يشمل العرض الحصري لمشتري جهاز VIVE الحصول على كود مجاني للعبة Fallout 4® VR التي تتصدر قائمة الألعاب الأكثر تشويقاً في منصات الواقع الافتراضي، والحائزة على جائزة “أفضل لعبة واقع افتراضي” في معرض جيمس كوم 2017. كما سيستمتع المشترون بخصم حصري يصل إلى 40% على اشتراكاتViveport.

وبحسب شركة البحوث الدراسات IDC، فإنه من المتوقع ارتفاع سوق الواقع الافتراضي في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا ليصل إلى 6 مليار دولار  في عام 2020 بعد أن وصلت قيمته لـ $181.59 في عام 2016 الماضي.

الأكثر مبيعًا
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية
آخر المستجدات في بريدك الإلكتروني في صباح كل يوم
ندعوك أيضًا لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي
إقرأ أيضًا

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد