شركة بريطانية تتعاون مع آبل لبيع روبوتها الذي يدعم الواقع المعزز على متجرها

36

أعلنت شركة ناشئة بريطانية متخصصة في مجال الروبوتات اليوم الأربعاء عن إبرام صفقة مع شركة آبل تقوم الأخيرة بموجبها بطرح روبوت الألعاب، “ميكامون” MekaMon، الذي تنتجه الأولى عبر متاجرها ومتجرها الإلكتروني قبيل موسم التسوق لأعياد الميلاد نهاية العام الحالي.

وتعتقد شركة “ريتش روبوتكس” Reach Robotics أن هذا الإعلان يمثل تتويجًا لرحلة تطوير دامت أربع سنوات لروبوت “ميكامون” الذي يصفونه بأنه “أول روبوت ألعاب للحياة الحقيقية في العالم”، والذي يُمكّن المستخدمين من اللعب مع روبوتات تشبه سلطعون البحر عبر تطبيق ألعاب على هواتفهم الذكية وحواسبهم اللوحية، مع إمكانية اللعب في معارك فردية أو ثنائية اللاعبين.

ومن أبرز مزايا الروبوت السلطعون، الذي يأتي مع هيكل وأرجل قابلة للفصل، وهي الميزة التي يُعتقد أن جذبت آبل إليه، دعم تقنية الواقع المعزز، وهي التقنية التي أظهرت عملاق التقنية الأمريكية أهمية بالغة فيها في الآونة الأخيرة، خاصةً، بعد الشعبية الهائلة لألعاب الواقع المعزز، مثل بوكيمون جو.

وبالمقارنة مع لعبة بوكيمون جو، يمتاز “ميكامون” بأنه قادر فعلًا على التحرك في العالم الحقيقي، ولكن شاشة الهاتف تُظهر المعركة الدائرة بينه وبين الروبوتات الأخرى مع إمكانية التحكم به. ويقول سيلاس أديكونل، الرئيس التنفيذي لشركة ريتش: “لقد ولّت أيام تراكب صورة على عالم حقيقي – يجب أن ينظر الواقع المعزز إلى العالم الذي توجد فيه ثم تتكيف معه”.

يُشار إلى أن الإنتاج المحدود لـ “ميكامون” في العام الماضي، والذي شهد بيع الشركة 500 روبوت، أدى إلى تمكين فريق ريتش من تضمين تعليقات المستخدمين في المنتج، كما ساعد على إقناع المستثمرين بدعم الشركة. وقد حصلت ريتش على مبلغ 7.5 ملايين دولار من التمويل في حملة جرت في وقت سابق من هذا العام، مما مهد الطريق أمامه لبدء طرح تجاري كامل لمنتجاتها.

كما يُشار إلى أن “ميكامون” قد حظي بالفعل بمراجعات إيجابية جدًا من المختبرين ونقاد قطاع التقنية، ولكن أديكونل يعتقد أن الصفقة مع شركة آبل سوف تغير قواعد اللعبة بالنسبة لشركته.

ويقول أديكونل: “لقد قُدمِّنا إلى شركة آبل من قبل أحد مستثمرينا، ولكن لحظة شاهد فريق القيادة المنتج، بدأت علاقة إيجابية معهم؛ يبدو أنه (الروبوت) يتماشى حقًا مع ما هم مهتمون ويركزون عليه الآن “، وأضاف: “نحن نريد أن نصنع المنتجات التي ترفه، وتلهم وتثقف الناس، ويبدو أن ذلك يناسب آبل جيدًا”.

ويُعتقد أن الروبوت “ميكامون”، الذي سوف يتوفر بسعر 299.95 جينهًا استرلينيًا أو ما يُعادل 395 دولارًا أمريكيًا، سوف يكون باهظ الثمن مقارنة مع منتجات قطاع الألعاب الأخرى، ولكن شركة ريتش تتعهد بتطوير الروبوت ليصبح منصة كاملة.