نينتندو تتوقع أن تفوق مبيعات منصة Switch خلال عام جميع مبيعات Wii U

29

أعلنت شركة صناعة ألعاب الفيديو اليابانية نينتدو اليوم الاثنين أنها باعت خلال الربع الثالث من العام الحالي 2.93 مليون وحدة من منصة الألعاب الأحدث “سويتش” Switch، ليرتفع إجمالي مبيعات المنصة إلى 8 ملايين.

وقالت الشركة في تقريرها الفصلي لنتائج المالية خلال الأشهر الثلاثة المنتهية يوم 30 أيلول/سبتمبر الماضي إنها تتوقع أن تتفوق مبيعات منصة “سويتش” خلال سنة على جميع مبيعات منصة “وي يو” Wii U منذ إطلاقها في شهر تشرين الثاني/نوفمبر 2012.

وكان الطلب القوي على “سويتش”، التي هي منصة ألعاب هجينة إذ يمكن استخدامها محمولةً أو تُثبت في قاعدة مثل المنصات المنزلية، منذ طرحها في السوق في شهر آذار/مارس الماضي، قد ساعد نينتدو على مضاعفة قيمة سهمها تقريبًا، وذلك في أعلى رقم لها في تسع سنوات.

وتتوقع الشركة اليابانية أن تبلغ أرباحها بنهاية سنتها المالية التي تنتهي خلال شهر آذار/مارس القادم نحو 120 مليار ين أو ما يُعادل 1.06 مليار دولار أمريكي ، مقارنة بـ 65 مليار ين كان متوقعة قبل ثلاثة أشهر.

وتعتزم نينتندو رفع المبيعات السنوية لمنصة “سويتش” من 10 إلى 14 مليون وحدة. قال رئيس نينتندو تاتسومى كيميشيما في مؤتمر صحفي يتعلق بالأرباح: “لقد عززنا إنتاج سويتش من أجل تلبية الطلب القوي من عملائنا إذ كان من الصعب على الزبائن شراء المنصة من متاجر البيع بالتجزئة”.

يُذكر أن نجاح سويتش المبكر أدى إلى تأجيج الآمال لدى نينتندو في تحقيق أرباح قوية في السنوات المقبلة، إذ يعد الطلب القوي على المنصات الجديدة مقدمة كبيرة لمبيعات قوية من مبيعات الألعاب ذات الهامش المرتفع على مدى عدة سنوات.

ومع ذلك، يتوقع أن تواجه “سويتش” المنافسة شرسة في موسم التسوق مع عطلات نهاية العام إذ يُنتظر أن تطرح شركة مايكروسوفت منصة الألعاب المتطورة “إكس بوكس ون إكس” يوم 7 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.