الإطلاق الرسمي لمنصة GetMuv لممارسة الرياضات المتنوعة بالسعودية بطريقة مبتكرة

GETMUV
47

أطلق شباب من رياديي الأعمال السعوديين تطبيق GetMuv، وهو تطبيقٌ مبتكر ومنصة متكاملة تعنى باللياقة وممارسة الرياضات المتنوعة في أنحاء المملكة للرجال والنساء والأطفال.

ولطالما كانت ممارسة تمارين اللياقة والرياضة بشكل عام حصراً على مشتركي أندية اللياقة التقليدية، الذين يضطرون لدفع اشتراكات طويلة المدى للحصول على صلاحية استخدام هذه المرافق. ولكن هذا التطبيق يعدهم بجعل الدخول لصالات اللياقة سهلاً عن طريق دفع قيمة الجلسة أو الحصة التدريبية فقط، وليس هذا فحسب بل يعطيهم تنوعاً كبيراً في صالات اللياقة التي يستطيعون الذهاب لها سواء في أندية اللياقة التقليدية أو أندية الفنادق والمنتجعات والشقق الفندقية بالإضافة لتنوع طرق الدفع من الدفع النقدي عند الوصول أو عن طريق حساب سداد أو البطاقة الائتمانية أو من محفظة التطبيق القابلة للشحن.

من الميزات الفريدة في تطبيق GetMuv هي توفير عدد كبير من الرياضات التي لم يكن يعلم عنها الغالبية، أو لا يستطيعون ممارستها و قد يعجزون عن إيجاد مدربين ومدربات لتعلمها. لكن الآن أصبح  حجز وممارسة رياضات جديدةكالتنس و الرماية بالسهام وركوب الخيل والدراجات والسباحة والسكواش وغيرها من الرياضات التي يتم اضافتها بشكل مستمر

وتعتمد فكرة التطبيق على تسهيل الوصول إلى النوادي وصالات اللياقة و الرياضات المختلفة من خلال خرائط تفاعلية تحدد المواقع الأقرب إلى المستخدمين جغرافياً، مع توضيحٍ مفصل للمرافق الموجودة في تلك الصالات والنوادي وكذلك الأسعار والمواعيد ويتيح لهم الحجز فيها في الوقت الذي يريدونه.

ويعطي تطبيق GetMuv فرصة كبيرة  لأصحاب المشاريع الرياضية، والمدربين المتخصصين، للانضمام لقائمة الشركاء لعرض حصصهم وخدماتهم الرياضية على التطبيق  لكسب جمهور أعرض و أوسع، مستفيدين من الحملة التسويقية للتطبيق.

وقال علي شنيمر، شريك مؤسس في تطبيق GetMuv: “إن فكرة المشروع بدأت من خلال معاناتي لممارسة رياضات مختلفة مع بناتي حيث محدودية الخيارات وصعوبة الوصول أو الحجز ومن هنا بدأ السؤال الأكبر، لماذا لا أستطيع ممارسة تمارين اللياقة أو ممارسة أي رياضة في أي وقت وفي أي مكان بدون اشتراك؟ بعدها بدأ فريق التأسيس بدراسة الفكرة بشكل أوسع عن طريق البحوث والتقارير وتصادف هذا مع إطلاق رؤية السعودية 2030 التي كان من أهم أهدافها رفع نسبة ممارسة الرياضة في المجتمع التي لا تزيد اليوم عن 13% حسب دراسة موسعة للهيئة العامة للرياضة”. 

وأضاف: “وجدنا أن الاشتراك طويل المدى يعد من أكبر العوائق لممارسة الرياضة حيث يبلغ متوسط الاشتراك السنوي 4,680 ريال مع أن من يلتزم بالذهاب للنادي طوال العام لا يتعدى 18% من المشتركين وغالبيتهم لا يجددون اشتراكهم لارتفاع السعر وعدم الالتزام بسبب فتور العزم أو الملل من التكرار والروتين وتتركز اليوم غالبية الاشتراكات أو التجديدات في أوقات التخفيضات الكبرى مثل اليوم الوطني”. 

وأكد شنيمر أن تطبيق GetMuv سوف يشكل فرصة كبيرة لأصحاب الأندية الصغيرة في الأحياء وصالات الفنادق الصغيرة والمدربين الشخصيين للوصول لشريحة لم يكونوا يستطيعون الوصول لها بهذه السهولة وبدون أي متطلبات تشغيلية من جهتهم، و نرحب بانضمام شركاء الخدمة من نوادي رياضية، نوادي فنادق، مدربين مستقلين و منظمي الأنشطة الرياضية الخارجية معنا عبر الرابط: GetMuv.com/Partners

لتنزيل التطبيقhttps://getmuv.com/