كريم السعودية تضيف خاصية “إخفاء الرقم” لتوفير خدمة أكثر أمانا وخصوصية لعملائها

أعلنت شركة كريم اليوم الثلاثاء عن إطلاق خاصية إخفاء رقم الهاتف الجديدة في المملكة العربية السعودية، إذ تم تفعليها لجميع العملاء بداية المن الأسبوع الجاري، والتي تأتي استجابة لمتطلبات العملاء المتعلقة بتعزيز إجراءات حماية الخصوصية.

وقالت الشركة المتخصصة في مجال خدمات نقل الركاب إنها “اتخذت مبادرة مهمة بـ إخفاء أرقام الاتصال بين العميل والسائق، إذ لن يكون العميل مضطرًا بعد اليوم لمشاركة رقم هاتفه مع السائق رغم أنه سيتواصل معه عبر هاتفه الخاص”.

وتمنح هذه الخاصية الجديدة عملاء كريم خيار إخفاء أرقام هواتفهم عن السائقين، لتوفر خدمة أكثر أمانًا وخصوصيةً لعملائها. وتُعد هذه الإضافة أحدث ميزات السلامة التي قدمتها كريم خلال السنوات الماضية، مثل تقنية بصمة الوجه، والتي تهدف جميعها إلى تعزيز التزام الشركة بجعل كريم خدمة حجز السيارات الأكثر موثوقية.

ومع خاصية إخفاء رقم الهاتف، سيتلقى السائق رقمًا مشفرًا بدلًا من ظهور رقم الهاتف الحقيقي للمستخدم، ما يضمن بقاء البيانات الشخصية آمنة ومخفية، لتمنع أي استخدام غير مهني للأرقام الشخصية.

وقال الدكتور عبدالله إلياس، المدير التنفيذي لشركة كريم السعودية، في تصريح صحافي بهذه المناسبة إن هذه الخطوة تأتي كمبادرة لحماية خصوصية العملاء “لتتحقق هذه الحماية بعد تطوير هذه التقنية من مهندسي كريم، رافعة مستوى الأمن وسلامة وخصوصية العملاء إلى مستوى غير مسبوق”، وأشار إلياس بأننا “أخذنا قلق العملاء وخاصة الإناث في عين الاعتبار، وهو تطور يستحق أن نفخر به”.

وأكد إلياس بأن الآن تم حماية خصوصية العميل بالكامل، فإن السائق أيضًا يمكنه الاتصال بالعميل دون أن يعرف رقم العميل بأي طريقة ممكنة وعلى مدار الساعة، مشيرًا بأن “اهتمام كريم وإطلاق هذه المبادرة من المملكة يؤكد حرص الشركة على رفع الجودة والأمان بشكل متسارع”.

وأضاف إلياس: “آخذين بعين الاعتبار الخصائص الاجتماعية والثقافية المحددة للمجتمع السعودي، والتي أصبح كريم فيها رفيق السفر المفضل لمئات الآلاف من النساء، فإن خاصية مثل إخفاء رقم المتصل ستعزز مستوى ثقة العملاء في خدماتنا، ما يضفي المزيد من راحة البال على تجربتهم أثناء التنقل. ونحن على ثقة بأن هذه الخاصية ستلقى قبولًا واسعًا”.

وأشار إلياس بأن “كريم وباعتبارها شركة انطلقت من هذه المنطقة، تتفهم بشكل أفضل احتياجات العملاء ومتطلباتهم الفريدة في الأسواق التي تعمل بها، وهدفنا هو دائمًا تزويد المستخدمين بحلول محلية لا تلبي تطلعاتهم فحسب، ولكن تحترم تقاليدهم وقيمهم الثقافية”.

يُشار إلى أن شركة كريم أُطلقت في عام 2012، وعلى مدى السنوات الخمس الماضية، شهدت الشركة نموًا تخطى 30% شهريًا، وهي حاضرة حاليًا في أكثر من 50 مدينة في المملكة العربية السعودية. ومنذ إطلاقها، قدمت شركة كريم الملايين من المشاوير الناجحة مع مئات الآلاف من السائقين.