جمهرة تطلق تطبيقها لهواتف أندرويد

575

أعلنت موسوعة جمهرة أخيرًا عن إطلاق تطبيقها المخصص للهواتف الذكية العاملة بنظام أندرويد، وقالت إن التطبيق يضم جميع مزايا منصتها بما يتيح للأعضاء القراءة والتفاعل والمساهمة فيها بسهولة وسلاسة.

وجمهرة هي موسوعة عربيّة تعتمد على الجمهور في إضافة منشورات قصيرة ضمن مئات التصنيفات، إلا أنها تعمل على التحقق من تلك المنشورات وتشترط ذكر مصدر لكل معلومة على حدة؛ ما يجعلها مصدراً مهمًا لمن يبحث عن معلومات وحقائق موثوقة في مختلف المجالات.

وقال أحمد حذيفة، المدير التنفيذي لموسوعة جمهرة، في بيان صحافي يوم أمس: “إنّ تطبيق جمهرة لهواتف أندرويد يعمل بصفته منصة مستقلة وكاملة، ويمكن للمستخدمين وأعضاء جمهرة متابعة الموضوعات التي يهتمون بها، وقراءة المنشورات والتفاعل معها بالإعجاب أو التعليق أو المشاركة، ويمكنهم من خلال التطبيق اقتراح مواضيع جديدة وإضافة منشورات. 

جمهرة .. موسوعة عربية ومنصة معرفية بمفهوم جديد!

وتتيح منصة جمهرة لمستخدميها إضافة منشورات قصيرة لا تتعدى 600 محرفًا، ويجب أن تتضمن معلومات وحقائق، وليس آراء أو مواقف شخصيةويتيح تطبيقها الجديد متابعة التصنيفات والمواضيع التي يهتم لها المستخدم؛ بحيث لا تظهر له منشورات لا يفضلها، كما يتيح تخصيص التنبيهات بشكل كامل، بحيث تصله تنبيهات فقط من المواضيع التي اختار أن تصله تنبيهاتها حين يضاف لها منشورات جديدة.

وتضم المنصة تصنيفات رئيسية في السياسة والدين والاقتصاد والتكنولوجيا والعلوم والتاريخ والآداب والفنون والصحة والتغذية وغيرها، وتحت هذه التصنيفات الأم هناك مئات المواضيع الفرعية التي يمكن متابعتها.وتمتاز المنصة عن غيرها من الموسوعات الحرة بأن جميع ما ينشر فيها يستند إلى مصدر، فضلاً عن أن فريق المحررين في الموقع يقوم بالتأكد من المعلومات الواردة في كل منشور وتوثيقها قبل أن يسمح له بالظهور للقارئ على صفحات المنصة.

جمرة .. ما وراء الإسم والشعار الذي ترفعه!

ترفع الموسوعة شعارًا ملفتًا: “قيمة المرء ما يعرفه”، وهي للأديب العربي الجزائري ابن رشيد القيرواني (390-456 هـ).

وكلمة “جمهرة”، تعني موسوعة، وقد كان أسلافنا العرب يسمون معاجمهم وموسوعاتهم بهذا الاسم، مثل كتابجمهرة أشعار العربلأبي زيد القرشي (170 هـ)، و”جمهرة اللغة” لأبي بكر بن دريد الأزدي (321هـ) و”جمهرة الأمثال” لأبي هلال العسكري (395هـ) وغيرها، وقد فضلها علماء وأدباء مشاهير على كلمة “دائرة المعارف” المترجمة عن كلمة Encyclopedia.

يذكر أنها منصة مجانية تماماً، ويمكن لأي شخص الانضمام إليها للقراءة أو للمساهمة بإثرائها، سواء من خلال موقعها الإلكتروني أو من خلال تطبيق على جوجل بلاي.