×
×

مايكروسوفت تسد فجوة الوظائف السحابية عبر تدريب خبراء تكنولوجيا المعلومات في السعودية

IDC تتوقع نمو العمالة في مجال تقنية المعلومات على مستوى العالم بنسبة 4% سنويًا حتى 2020.

دعت مايكروسوفت العربية متخصصي تقنية المعلومات في المملكة العربية السعودية والشرق الأوسط لإعداد أنفسهم ومواكبة المستقبل السحابي بهدف سد فجوة الوظائف السحابية في المملكة، وذلك من خلال صقل مهاراتهم في مايكروسوفت “آجرAzure، والحصول على التدريبات والشهادات السحابية لمايكروسوفت.

وأوضحت الشركة أن هناك إجراءات معينة للحصول على تدريبات وشهادات مايكروسوفت “آجر” سواء العامة أو الخاصة، وذلك عن طريق اجتياز الدورات المجدولة حسب الطلب على الإنترنت، ويمكن للخبراء التقنيين تلقي دورات مفتوحة على الإنترنت MOOCs تساعدهم في اجتياز الامتحانات والحصول على الشهادات، وسيتمكن الخبراء التقنيين في حال استكمال أي من الدورات المفتوحة واختبارتها على شهادات وشارات رقمية.

وقال عبدالله سنان، مدير مجموعة مشاريع أعمال الحوسبة السحابية لدى مايكروسوفت العربية: “تسمح تدريباتنا السحابية لخبراء تقنية المعلومات بتوسيع آفاقهم من خلال اكتساب مهارات عملية على الحوسبة السحابية. وسواء كان المتدرب لدينا مبتدئا أو خبيرًا، نعمل في مايكروسوفت على مساعدتهم للإرتقاء في مهنتهم السحابية، ونستثمر بكثافة في تدريبات آجر لتكون منصة عالمية تلبي احتياجات الجميع بغض النظر عن نطاق الأعمال أو الصناعة، لذلك سيتمكن أي شخص يحصل على دوراتنا من إضفاء قيمة حقيقية إلى وظيفته الحالية، بالإضافة إلى الحصول على شهادات معتمدة من شأنها دعم تقدمهم الوظيفي”.

وأظهر مسح أجرته مايكروسوفت حديثًا زيادة ملحوظة في رواتب الخبراء السحابيين، كما أشار ذات المسح إلى أن 37% من المشاركين في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا أكدوا وجود فجوة في المهارات، والتي تعد العائق الرئيسي أمام اعتماد تقنية الحوسبة السحابية.

وأضاف سنان: “بدأت الحكومات الوطنية في دول مجلس التعاون الخليجي برؤى جريئة حول التنمية الاقتصادية القائمة على التقنية، بالإضافة إلى الكثير من الأنشطة في القطاعين الخاص والعام التي تتعلق حول هذه البرامج، خاصةً بعد تراجع أسعار البتروكيماويات ومحاولة الحصول على المزيد من النتائج والجهد بأقل التكاليف. ونتوقع زيادة الطلب على المتخصصين السحابيين بسبب قدرة التحول الرقمي على تلبية كل تلك الاحتياجات”.

وتوقعت شركة IDC للأبحاث أن تكون واحدة من كل ثلاثة وظائف لتقنية المعلومات في جميع أنحاء العالم ذات صلة بالحوسبة السحابية بحلول عام 2020، كما أشار التقرير إلى أن التوظيف في مجال تقنية المعلومات في جميع أنحاء العالم سينمو بنحو 4% سنويًا حتى عام 2020، وأن مجمل النمو سيحدث في الأماكن والمناصب المرتبطة بالحوسبة السحابية.

واختتم سنان: “تساهم دورات آجر التدريبية وشهاداتها المعتمدة في توفير فرص أكبر وفتح أبواب جديدة في الحياة المهنية، وأصبح اكتساب المهارات السحابية عنصرًا مهمًا في النجاح التنظيمي. وستمكن شهاداتنا خبراء تقنية المعلومات من إعادة تصور البنية التحتية لتقنية المعلومات الخاصة بالشركة، وإعدادهم لمستقبل رقمي تنافسي”.

وأظهرت دراسة لـIDC أن الطلب العالمي على العاملين في مجال تقنية المعلومات سينمو بنسبة 26% سنويًا من عام 2015 وما بعده، مع توافر ما يصل إلى 7 ملايين وظيفة مرتبطة بالحوسبة السحابية في جميع أنحاء العالم. ووفقًا لذات الدراسة، أفاد مدراء التوظيف في قطاع تقنية المعلومات أن السبب الأكبر الذي فشلوا من خلاله في ملء 1.7 مليون وظيفة ذات صلة بالحوسبة السحابية في عام 2012 هو أن الباحثين عن عمل يفتقرون إلى التدريب والشهادات اللازمة للعمل في عالم يدعم الحوسبة السحابية.

  • 265823
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news