سامسونج تنضم إلى سباق السيارات ذاتية القيادة

467

حصلت شركة سامسونج للإلكترونيات على إذن من السلطات التنظيمية في كوريا الجنوبية للبدء في اختبار تكنولوجيا المركبات ذاتية القيادة في البلاد على الطرق العامة، ومن المقرر أن تجري الشركة تجاربها التقنية على سيارة من تصنيع شركة هيونداي، حيث أوضح المتحدث باسم سامسونج أن الشركة مهتمة فقط في بناء الخوازرميات اللازمة وأجهزة النقل الذاتي وليس المركبة نفسها.

وتستند جهود الشركة الكورية الجنوبية على صفقة استحواذها بقيمة 8 مليار دولار على شركة التكنولوجيا السمعية والترفيهية للسيارات هارمان Harman، وهي الصفقة التي تم الإعلان عنها في شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي وتم إغلاقها في شهر مارس/آذار، وجلبت الصفقة فريق مكون من حوالي 8000 مهندس برمجيات يركزون على التقنيات القائمة على السحابة.

وتساعد هذه المواهب شركة سامسونج على تطوير تكنولوجيا ذاتية القيادة، ويعتقد أن الشركة تستخدم العديد من أجهزة الاستشعار للتعرف على ظروف الطريق والعقبات، وذلك لتكون قادرة على العمل على قدم المساواة في جميع الظروف الجوية.

وتعتبر شركة الإلكترونيات أحدث شركة تدخل سباق تطوير وتوفير إمكانيات القيادة الذاتية للسيارات جنباً إلى جنب مع العديد من الأسماء الأخرى مثل جوجل Waymo وتيسلا Tesla وآبل Apple وفورد Ford وبي إم دبليو BMW، كما ينبغي عليها منافسة شركة نوتونومي Nutonomy التي أطلقت في العام الماضي سيارات أجرة ذاتية القيادة في سنغافورة وتتشارك الآن مع شركة بيجو Peugeot لاختبار سيارات دفع رباعي بدون سائق.

وتعد شركة سامسونج المنظمة العشرين التي تحصل على اذن لاختبار المركبات ذاتية القيادة على الطرق الكورية الجنوبية، ولا تتوفر الكثير من المعلومات حول خطط الشركة، ويبدو أن سامسونج تسير على خطى شركة آبل التي تم إضافتها مؤخراً إلى القائمة المعتمدة لولاية كاليفورنيا لاختبار المركبات ذاتية القيادة.

وتتعاون سامسونج مع شركة هيونداي الكورية الجنوبية فيما يخص المركبات وذلك خلافاً لشركة آبل وجوجل وشركات التكنولوجيا الأمريكية الأخرى التي تستعمل في الغالب سيارات دفع رباعي معدلة من ليكزس Lexus من أجل اختبار أنظمة التحكم الذاتي، حيث تضيف الشركة الكورية أجهزة الاستشعار المتقدمة وأنظمة التعلم الآلي.