إريكسون: العناصر الأساسية للرقمنة تهيئ البيئة المناسبة لتطوير مستقبل السيارات المتصلة

738

أعلنت شركة “جيلي” Geely صاحبة “لينك آند كو” Lynk & Co، التي حظيت بكونها “أكثر السيارات اتصالًا” في العالم عند إطلاقها في شهر تشرين الأول/أكتوبر 2016، عن شراكة جديدة مع إريكسون من أجل تطوير مستقبل السيارات المتصلة.

وقالت شركة صناعة السيارات الصينية إنه وبفضل خدمة سحابة السيارات المتصلة من إريكسون وريادتها في مجال الحوسبة السحابية وإنترنت الأشياء، استطاعت Lynk & Co تقديم أول المزايا المدمجة في سيارة على الصعيد العالمي.

وتشير البحوث إلى أن معظم السيارات لا يتم استخدامها خلال أكثر من 90% من وقت تملكها، وتوفر عناصر إريكسون الرقمية ومنصة السيارات المشاركة Lynk & Co إمكانية تشغيل سيارة Lynk & Co من خلال تطبيق على الهاتف الذكي يتيح لمالكي السيارة إمكانية تشغيل سياراتهم عن بعد، وذلك عبر تطبيق Lynk & Co، الذي يمكن أصحاب السيارات من التحكم بها، ومراقبتها أو تشغيلها عبر هواتفهم الذكية – أو مباشرة من السيارة.

وقد تم إطلاق علامة Lynk & Co في شهر تشرين الأول/أكتوبر 2016 من قبل شركة جيلي الصينية المصنعة للسيارات، مالكة علامة فولفو أيضًا، و تعتبر Lynk & Co 01 هو أول سيارة من نوعها تصنع في العصر الرقمي.

ويعتبر الاتصال العنصر الأساسي للعلامة التجارية Lynk & Co، حيث تقدم سياراتها مجموعة واسعة من تقنيات الاتصال الهادفة الى تسهيل الأمور الحياتية. حيث يتم عرض التطبيقات بشكل دائم على شاشة مركزية كبيرة عبر تقنية المعلومات والاتصال المدمجة في المقصورة والمتصلة بسحابة Lynk & Co المشغلة من قبل شركة إريكسون، الأمر الذي يؤدي إلى إيجاد منظومة متكاملة مليئة بالفرص التي لا حدود لها لإيجاد الميزات والخدمات.