كاسبرسكي: ثلث الآباء يشعرون بالعجز حيال التحكم بأنشطة أطفالهم على الإنترنت

طورت كاسبرسكي لاب حل Kaspersky Safe Kids مع ميزات خاصة.
599

استكملت شركة كاسبرسكي لاب إنتاج حل جديد لحماية الأطفال من التهديدات الرقمية مع ميزات جديدة خاصة بمنصات آي أو إس وأندرويد.

وقالت الشركة الروسية المتخصصة في أمن المعلومات في بيان: “الآن، يمكن للأطفال أن يطلبوا من ذويهم عن بعد أن يسمحوا لهم بالدخول إلى موقع أو تطبيق معين مقيد الاستخدام بلمسة زر واحدة، كما سيتلقى الوالدان رسائل تنبيه فورية عندما يسجل حل Kaspersky Safe Kids أي محاولات لدخول مواقع محظورة”.

وأضافت كاسبرسكي لاب أن الوالدين سيطلعان على رسائل التنبيه هذه في شكل تعليق في إعدادات حل Kaspersky Safe Kids ومن خلال تقرير عن نشاط الأطفال على الإنترنت في بوابة(My Kaspersky. على سبيل المثال، إذا حاول الأطفال الدخول إلى موقع قام الوالدان بحظر الدخول إليه (مثل موقع يستخدم لغة غير مرغوب فيها)، سوف تظهر رسائل التنبيه أيضا كجزء من إشعار عاجل إلى الهاتف المحمول الخاص بأحد الوالدين.

وأشارت الشركة إلى نتائج دراسة إحصائية أجرتها بالتعاون مع شركة B2B International أظهرت أن واحدًا من بين كل ثلاثة آباء يشعرون أنهم لا يستطيعون التحكم في ما يراه أو يفعله أطفالهم على شبكة الإنترنت. وغالبًا ما لا يتمكن الآباء، حتى باستخدام أدوات الرقابة الأبوية، من معرفة كيفية التصرف حيال سلوك معين لأطفالهم على شبكة الإنترنت، فعلى سبيل المثال، هل ينبغي عليهم مصادرة الجهاز الذي يستخدمه أطفالهم إذا ما عرفوا أنهم حاولوا الدخول إلى مواقع المقامرة؟ أو إلى أي مدى ينبغي أن يكونوا حازمين في التحدث إلى أطفالهم في حال تبين لهم من خلال النظام بأن أولادهم يقومون بتصفح المواقع الجريئة الخاصة بالكبار.

وأوضحت كاسبرسكي أن الإصدار الجديد من حل Kaspersky Safe Kids يتضمن استشارات مقدمة من أطباء نفسيين تتيح للوالدين تقييم درجة المخاطر التي تتهدد أطفالهم بالقدر الكافي، بالإضافة إلى تمكينهم من إعادة النظر في الأسلوب الذي يتبعونه لحماية أطفالهم على شبكة الإنترنت.

وأضافت الشركة أن الوالدين سيحصلان على رسائل تنبيه بشأن المواقع والتطبيقات غير الملائمة، وعند ظهور جهات اتصال جديدة مشبوهة تحاول الاتصال بأطفالهم، وعند إجراء أطفالهم لعمليات شراء عبر الإنترنت، وعند الاستخدام المفرط للإنترنت من جانب أطفالهم، وفي عدد من الحالات الأخرى المشابهة.

وعلّق اندريه موتشولا، رئيس أعمال المنتجات للمستهلكين في كاسبرسكي لاب، بالقول: “أيًا كان المنتج الذي نطوره، نحن نسعى دائمًا لجعله بسيطًا وسهل الاستخدام بقدر الإمكان. عندما يتعلق الأمر براحة بال الوالدين وحماية الأطفال، فإن هذا هو الأمر الأكثر أهمية الآن من أي وقت مضى. نحن نريد أن يكون حل كاسبرسكي لحماية الأطفال على الإنترنت أكثر من مجرد وسيلة مساعدة تقنية؛ بل يجب أن يكون أيضا شريكا للوالدين في حماية أطفالهم”.

وأضاف موتشولا: “إن الهدف من حل Kaspersky Safe Kids يتخطى إلى حد بعيد نطاق التحكم في أنشطة الأطفال على الإنترنت، فنحن نسعى إلى مساعدة الآباء والأمهات على أن يدركوا على نحو أفضل سبب تصرف أطفالهم بالطريقة التي يسلكونها، ولماذا يهتمون بمحتوى معين دون غيره. نحن نرى بأن مشورة علماء النفس المدمجة في حل كاسبرسكي لحماية الأطفال على الإنترنت لا تضيف لمسة إنسانية إلى البرنامج فحسب، بل ترتقي بتلك الحماية إلى مستوى جديد كليًا”.

وأشارت كاسبرسكي لاب إلى أنه هناك ميزة أخرى للمنتج الجديد في النسخة الخاصة بأجهزة أندرويد حيث يمكن للأطفال أن يطلبوا الدخول إلى المواقع أو التطبيقات التي قيد الوالدان استخدامها. إذا قام أحد الوالدين بضبط إعدادات حل Kaspersky Safe Kids بحيث يمنع الأطفال من استخدام أنواع معينة من المواقع أو التطبيقات، فستظهر نافذة تمنع الدخول عندما يحاول الأطفال فتحها. الآن، يمكن للطفل إرسال طلب الدخول لذلك الموقع أو التطبيق مباشرة من هذه النافذة. إذا رأى الوالد أن الموافقة على ذلك الطلب مناسبة، يمكنه أن يوافق عليه بلمسة زر واحدة. بالنسبة لأجهزة “iPhones” و”iPads”، فإن هذه الخاصية تعمل على المواقع الالكترونية فقط.

ويمكن الحصول على الإصدار المعدل من حل Kaspersky Safe Kids الآن من الموقع الإلكتروني الخاص به. كما تتوفر المواصفات الجديدة أيضًا لنظامي التشغيل ويندوز وماك أو إس.

إقرأ أيضًا