فيس بوك ماسنجر يحصل على المساعد الذكي M

395

أعلنت الشبكة الإجتماعية فيس بوك اليوم الخميس عن وصول مساعدها الذكي المعروف باسم M إلى منصتها للتراسل الفوري ماسنجر، وذلك بعد نهاية فترة الاختبارات، بحيث انه يظهر ضمن نوافذ الدردشة الخاصة بالمستخدمين لاقتراح الإجراءات التي يمكن أن يتخذها نيابة عن المستخدم.

وتبدأ الميزة بالوصول إلى مستخدمي منصة ماسنجر على نظامي أندرويد وآي أو إس في الولايات المتحدة، مع نية الشركة توسيع انتشارها لتشمل دولاً أكثر حول العالم خلال الأشهر المقبلة، وكانت الشبكة قد بدأت اختبار ميزة المساعد الذكي لأول مرة في شهر ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وقد عرض ديفيد ماركوس نائب رئيس فيس بوك لمنتجات التراسل فكرة المساعد الذكي الصناعي M لأول مرة في عام 2015، وبحسب ماركوس فإن المساعد يمكنه فعلاً استكمال المهام نيابة عن المستخدم على عكس الخدمات الأاخرى المعتمدة على الذكاء الصناعي المتوافرة في الأسواق.

ويمكن للمساعد إرسال الملصقات ودفع أو طلب المال ومشاركة الموقع الجغرافي ووضع الخطط وبدء استطلاع رأي ضمن محادثات جماعية وترتيب لطلب خدمة الركوب عبر ليفت أو أوبر، وبدأت لاحقاً عملية اختبار ما يسمى بالردود المقترحة، مما يعني عرض إجراءات ذات صلة بالمحادثات لجعلها أكثر جاذبية وقابلية للتخصيص.

ويعمل النظام الحالي من خلال تحليل المحادثة الخاصة بالمستخدم والبحث عن الكلمات الرئيسية لتحريك إمكانيات المساعد الخاصة بالإقتراحات، كما يبحث المساعد الذكي عن الكلمات الرئيسية التي تشير إلى محاولة قيام المستخدم بوضع خطة ما مع صديق بحيث انه يحاول عندها المساعدة في تنسيق تلك الخطة.

واحتاج الوصول إلى المساعد سابقاً دعوى ضمن الفترة التجريبية، وارتبط المساعد مع فريق من البشر الحقيقيين الذين يشرفون على المحادثات، وشرح البيانات لتحسين المساعد M من خلال تقنيات التعلم الآلي، وقد تحسن المساعد بشكل كبير على مدى الأشهر الـ 18 الماضية من خلال تحليل العديد من المحادثات وطلبات التعامل.

ويحاول المساعد أن يكون مفيداً عند الحاجة عن طريق وصوله إلى المحادثات اليومية، ويمكن للمستخدم بطبيعة الحال كتم المساعد من خلال لوحة الإعدادات في حال عدم الرغبة بوجود مساعد ذكي ضمن المحادثات الخاصة، كما يمكن أيضاً كتم اقتراحات معينة بحيث انها لن تظهر بشكل متكرر لاحقاً.