أوبر تعثر على أحد ملفات Waymo المسروقة

59

اعترفت شركة خدمات الركوب أوبر Uber اليوم انها قد وجدت إحدى الوثائق التي ادعت شركة Waymo التابعة لجوجل انها سرقت منها من قبل موظف سابق ترك شركة جوجل للسيارات ذاتية القيادة من أجل الانضمام إلى شركة أوبر، وأوضحت أوبر انها وجدت تلك الوثيقة على الحاسب الشخصي للموظف.

وقال المحامي اوروورو غونزاليس في جلسة استماع اليوم ان هذه الوثيقة قد عثر عليها ضمن الحاسب الشخصي للموظف Sameer Kshirsagar، وتعتبر هذه المرة الأولى التي تقر بها شركة Uber بوجود أي وثيقة تابعة لشركة Waymo في حوزة أي من موظفيها.

وأكدت Uber أن هذه الوثيقة لم يتم العثور عليها ضمن أجهزة حواسيب الشركة، وقال غونزاليس “لقد قمنا بعملية جمع الوثائق منه ولم نجد حتى الان سوى هذه الوثيقة الوحيدة ضمن حاسبه الشخصي التي تتطابق مع الوثائق المحددة فى الشكوى”.

وتدعي شركة Waymo أن الموظف السابق لديها عمل على تحميل العديد من الوثائق السرية في شهر يونيو/حزيران 2016، أي قبل شهر واحد من استقالته وانضمامه مع أنتوني ليفاندوسكي إلى أوبر.

ويعتبر أنتوني ليفاندوسكي أحد ثلاثة موظفين لدى أوبر متهمين بالحصول على أسرار تجارية لشركة Waymo، حيث تشير شركة السيارات ذاتية القيادة إلى أن أنتوني حصل على 14 ألف وثيقة، في حين حصل Kshirsagar وRadu Raduta على عدد قليل من الوثائق.

وتطالب شركة Waymo حالياً شركة أوبر بالحصول على تلك الوثائق المسروقة كجزء من عملية الاكتشاف ضمن الدعوى التجارية ضد منافستها، في حين تشير شركة أوبر إلى أنه لا يمكنها الحصول على أي شئ من ليفاندوسكي دون انتهاك حقوقه المكفولة وفق التعديل الخامس، وانها قد أجرت بالفعل بحثاً دقيقاً فيما يخص الوثائق ضمن الشركة.

وصرحت أوبر انها أجرت مقابلات مع 85 موظفاً حالياً وسابقاً، 42 منهم عملوا في قسم السيارات، وبحثت ضمن أجهزة حواسيب عشرات الموظفين لديها للعثور على ملفات تطابق الأوصاف.

وقد أمر القاضي الذي يترأس القضية شركة أوبر بالبحث بشكل اكثر دقة عن الوثائق، كما طلب منها البحث باستعمال الشروط والأوصاف التي قدمتها Waymo، وأن تعمل على تفتيش أجهزة حواسيب الموظفين الذي جرى تفتيشها سابقاً وضمن جميع الخوادم والحواسيب المتصلة بالموظفين الذي يعملون على نظام LiDAR.