Gameband .. أول ساعة ذكية لمحبي الألعاب

تُقدم ساعة Gameband نفسها على أنها أول ساعة ذكية في العالم مخصصة لمحبي الألعاب.

وبدلاً من إضافة مجموعة من المستشعرات التي لا يحتاجها المستخدم فإن الساعة مصممة للتركيز على الأشياء الأكثر أهمية.

بداية، تأتي ساعة جيم باند بشاشة AMOLED قياس 1.6 بوصة بدقة 320 * 320 بيكسل وبسماكة 11.38 ملم.

وتعمل الساعة بمعالج كوالكوم سناب دراجون 2100 إلى جانب ذاكرة وصول عشوائي قدرها 512 ميجابايت.

وتضم الساعة بطارية بسعة 400 ميلي أمبير وذاكرة تخزين داخلية قدرها 4 جيجابايت قابلة للتوسعة بواسطة بطاقة مايكرو إس دي.

أما منصة PixelFurnace فيمكن من خلالها الاستمتاع بالألعاب على أي حاسب مكتبي أو محمول عبر وصل الساعة بواسطة منفذ USB.

ويُمكن للمهتمين طلب بطاقة مايكرو إس دي مع الساعة والحصول على مجموعة ألعاب عبر منصة PixelFurnace مثبتة بشكل مسبق.

يشار إلى أن ساعة Gameband الذكية متوفرة حالياً كمشروع عبر منصة كيك ستارتر للتمويل الجماعي، ويُمكن للمستخدمين طلب نسخة منها مقابل 149 دولار أمريكي أو الاختيار من ضمن الباقات المتوفرة داخل المشروع.

مع العلم أن المشروع استطاع أن يجمع تمويلاً يفوق ربع مليون دولار أمريكي، في حين ستستمر حملة التمويل لغاية 17 مارس الحالي على أن يبدأ شحن المنتج للزبائن في شهر سبتمبر المقبل.

لزيارة صفحة المشروع اضغط هنا