تسريب صور لنسخة تعمل من هاتف سامسونج جالاكسي إس 8

كشفت صور مسربة، يزعم أنها لهاتف جالاكسي إس 8، عن الكثير من تفاصيل تصميم الهاتف الذكي الذي تعتزم سامسونج الكشف عنه في وقت لاحق هذا العام.

ونشر حساب [email protected] على شبكة تويتر صور أكد أنها مسربة من إحدى الشركات الصينية الخاصة بتصنيع طبقات حماية الشاشات، وأنها لنسخة تعمل من هاتف جالاكسي إس 8، رغم ظهور الهاتف بشاشة منحنية وقائمة تطبيقات جانبية قد تكون خاصة بنسخة جالاكسي إس 8 بلس.

وأوضحت الصور أن الهاتف سيأتي بشاشة تغلب على كامل الجهة الأمامية، حيث صُمم الجهاز بحواف رفيعة، وأن سامسونج قد تخلت عن الزر الأمامي الذي يحتوي على قارئ بصمة الأصابع، لتحول مستشعر البصمة إلى الجهة الخلفية.

وتظهر الصور كذلك عدم تخلي سامسونج عن منفذ السماعات الخارجية من نوع 3.5 ملم، لتتأكد بعض التقارير السابقة التي تؤكد أن الشركة الكورية الجنوبية لن تسير على خطى منافساتها آبل في هذا الشأن.

وأظهرت الصور تزويد الشركة للهاتف بمنفذ يو إس بي سي USB Type-C، وهو الموجود في الجهة السفلى من الجهاز بجوار سماعة الصوت الأساسية ومنفذ سماعات الأذن الخارجية.

هذا، وينتظر أن تكشف سامسونج عن الهاتف جالاكسي إس 8، مع نسخة أخرى تحت اسم جالاكسي إس 8 بلس، حيث تأتي الأولى بشاشة قياس 5.8 بوصة، والثانية بقياس 6.2 بوصة.

وكانت تقارير سابقة قد كشفت عن عدد من مواصفات الهاتفين، ومنها تزويدهما بمعالج كوالكوم سنابدراجون 835، ليكونا أولى الأجهزة المزودة بهذا المعالج المصنوع وفق تقنية 10 نانوميتر، والذي ينتظر منه أن يقدم أداءً أفضل بنسبة 11% مقارنة بجالاكسي إس 7، وأفضل بنسبة 23% فيما يتعلق بمعالجة الرسوميات، وأفضل بنسبة 20% في استهلاك الطاقة.

وينتظر كذلك أن يزود الهاتفين بذاكرة وصول عشوائي سعة 4 جيجابايت، وذاكرة تخزين داخلية تبدأ سعتها من 64 جيجابايت مع دعم لبطاقات ذاكرة خارجية، كذلك أن يزودا ببطارية سعة 3000 ميللي أمبير/ساعة لنسخة جالاكسي إس 8، و3500 ميللي أمبير/ساعة لنسخة جالاكسي إس 8 بلس.

يذكر أن سامسونج لن تكشف عن الهاتفين، كما اعتادت في السنوات الأخيرة، خلال مشاركتها في معرض ومؤتمر الجوال العالمي MWC 2017، حيث ينتظر أن تخصص حدثا خاصا لإزاحة الستار عن الجهازين، والتي تنتظر منهما تعويض خسارتها الكبيرة في هواتف جالاكسي نوت 7 التي سحبتها من الأسواق بسبب عيب خطير بالبطارية يسبب إنفجار الجهاز.