×
×

كوالكوم تتعاون مع سامسونج لإنتاج معالجها القادم سنابدراجون 835 بدقة 10 نانومترات

أعلنت شركة كوالكوم اليوم الخميس أن الجيل القادم من معالجها الموجه للأجهزة المحمولة عالية المواصفات سيُصنّع بالتعاون مع شركة سامسونج وفق أحدث تقنيات التصنيع الخاصة بالأخيرة.

وقالت سامسونج في بيان صحفي إنها وكوالكوم ستتعاونان على إنتاج المعالج “سنابدراجون 835” وفق تقنية التصنيع FinFET بدقة 10 نانومترات.

ومن جانبه قال كيث كريسين، نائب رئيس إدارة المنتجات لدى كوالكوم إنه يُتوقع لاستخدام تقنية 10 نانومترات أن يسمح للمعالج سنابدراجون 835 بتوفير قدر أكبر من الكفاءة في استهلاك الطاقة ورفع مستوى الأداء، هذا إلى جانب إضافة عدد من القدرات الجديدة التي يمكن أن تحسن تجربة المستخدم للأجهزة النقالة المستقبلية.

كوالكوم تتعاون مع سامسونج لإنتاج معالجها القادم سنابدراجون 835 بدقة 10 نانومترات

وكانت سامسونج أعلنت في 17 تشرين الأول/أكتوبر الماضي أنها بدأت مرحلة الإنتاج الشامل للمعالجات التي تستخدم تقنية FinFET بدقة 10 نانومترات، مضيفةً أنها الشركة في الأولى في العالم التي تقوم بذلك.

وأوضحت عملاقة الإلكترونيات الاستهلاكية، التي تمر في الوقت الراهن بظروف صعبة جدًا بعد فشل هاتفها جالاكسي نوت 7 وإيقاف إنتاجه نهائيًا، في بيان صحفي وقتئذ أن منتجًا تقنيًّا سيُطلق مطلع العام المقبل سيستخدم معالجًا مصنوعًا بدقة 10 نانومترات، دون أن تحدد ما هو الجهاز.

وتقول سامسونج إن معالجات FinFET 10nm تمتاز بأنها تستخدم بنية ثلاثية الأبعاد للترانزستوات مع تحسينات إضافية في كل من تقنية المعالجة والتصميم مقارنة بمعالجات FinFET 14nm السابقة، إذ إنها توفر زيادة بنسبة تصل إلى 30% في الكفاءة، وبنسبة 27% في الأداء، وبنسبة 40% أقل في استهلاك الطاقة.

ووفقًا لسامسونج، يجري حاليًا إنتاج المعالج سنابدراجون 835 ويُتوقع أن يبدأ شحنه في أجهزة تجاريًا خلال النصف الأول من العام المقبل.

  • 253249
  • هواتف محمولة
  • mobile-phones-news
Dubai, UAE