×
×

جارتنر: الإنفاق العالمي على أجهزة المساعدات الصوتية يتجاوز 2 مليار دولار بحلول 2020

أشارت توقعات مؤسسة الدراسات والأبحاث العالمية جارتنر إلى أن معدل الإنفاق العالمي على سوق السماعات اللاسلكية الموجهة من خلال المساعد الشخصي الافتراضي VPA سيبلغ الـ 1.2 مليار دولار بحلول العام 2020، مرتفعًا بذلك عن 360 مليون دولار سجلها في العام الماضي، ومن المتوقع أن تبلغ نسبة الأسر التي تمتلك السماعات اللاسلكية الموجهة من خلال المساعدات الصوتية 3.3 في المئة على الصعيد العالمي بحلول العام 2020.

وقال فيرنر غورتز، مدير الأبحاث لدى جارتنر:”خلال العام الماضي، استند سوق أجهزة المساعدات الشخصية الافتراضية الصوتية على إنفاق المستخدم النهائي بشكل رئيسي لشراء جهاز “أمازون إيكو” وبحلول العام 2020، سيشهد السوق موجة قوية من التنافس ما بين منتجات الشركات وتطبيقات الطرف الثالث لتقنيات المساعد الشخصي الإفتراضي، مثل مساعد جوجل، وسيري من آبل، وكورتانا من مايكروسوفت.

وأضاف غورتز:”بإمكان عدد كبير من الأسر امتلاك أكثر من جهاز واحد في المنزل، لدرجة امتلاك جهاز في كل غرفة. وبفضل عامل الحجم الصغير، وانخفاض الأسعار بمرور السنوات، ونماذج الدعم المحتملة، فإننا نتوقع أن تمتلك 75 في المئة من الأسر جهاز واحد من أجهزة المساعدات الشخصية VPA، و20 في المئة منهم سيملكون جهازان و5 في المئة منهم سيملكون ثلاثة أو أكثر من هذه الأجهزة بحلول العام 2020″.

وبالمقابل، تقتصر استخدامات تقنيات المساعد الشخصي الإفتراضي اليوم ضمن نطاق المفردات وسياقها، لكنها ستتحسن في المستقبل القريب. وبما أن تقنية تحويل الكلام إلى نص تطورت ونضجت على مر الأيام انطلاقًا من تقنية التعرّف على الصوت، فلابد من تحسين وتطوير تقنية التفسير اللفظي للكلمة المنطوقة، وسياق التعبيرات الصوتية، لتقديم استجابة ذات معنى.

وسيصبح بالإمكان التفاعل وتبادل الحديث ما بين اللغات الطبيعية، التي ستحظى على رضا المستخدمين، وتتمكن من إنشاء سيناريوهات ذات قيمة عالية. ونتيجةً لذلك، سنشهد موجات تبني تفاعلات المساعد الشخصي الافتراضي وخاصة ضمن التطبيقات التجارية، ما سيدفع وحدات المبيعات إلى الاستعانة بالمساعدات الصوتية، بحلول العام 2020، وفقًا لجارتنر.

وأوضح فيرنر غورتز أن التبني الكبير والانتشار واسع النطاق لأجهزة المساعد الشخصي الافتراضي سيؤدي إلى إنجاز عدد كبير من طلبات التسوق والشراء عبر الانترنت انطلاقًا من المنزل الذي بدأ يتبنى تقنية المساعدات الصوتية، عوضاً عن الكمبيوترات المحمولة أو الهواتف المحمولة.

أما على صعيد شركات البيع، ستقوم بخلق علاقة ودية وحميمة مع المستخدم، فإنها ستكون قادرة على تأطير طلبات الشراء لدرجة تفضيل المستخدم للمنتجات المقترحة، حيث سيتم تقديم تفاصيل وبيانات التصنيع مباشرةً. ونتيجةً لذلك، سيتنامى ميل المستخدم لشراء المنتجات والخدمات باستخدام أنظمة المساعد الشخصي الافتراضي، ما يتيح إمكانية خفض معدل إتمام المعاملات الشخصية وجهاً لوجه، مع تحسين مستوى تجربة المستخدم بشكل عام.

تجدر الإشارة إلى أن خبراء ومحللي جارتنر سيستعرضون آخر المنصات الرقمية الجديدة المطروحة خلال فعاليات ندوة جارتنر/أي تي اكسبو 2016.

  • 250681
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE