×
×

جارتنر: انخفاض مبيعات هواتف ويندوز مع مواصلة مايكروسوفت تدمير بقايا نوكيا

أشارت مؤسسة الدراسات والأبحاث العالمية جارتنر في أحدث دراساتها إلى انخفاض مبيعات هواتف ويندوز بنسبة 76 في المئة خلال الربع الثاني، وتراجع عدد الهواتف المباعة من 8.2 مليون هاتف في عام 2015 إلى أقل من 2 مليون هاتف هذا العام.

ويأتي هذا الانخفاض المتزايد جراء تداعيات صفقة استحواذ مايكروسوفت الفاشلة على قطاع الهواتف في شركة نوكيا، وخسارة الشركة أكثر من 10 مليار دولار، وقرارها بالخروج بشكل تدريجي من سوق الهواتف الذكية للمستهلكين.

وأشارت جارتنر في احدث دراساتها إلى ان المبيعات العالمية من هواتف ويندوز الذكية قد تراجعت في الربع الثاني ووصلت إلى أقل من 2 مليون هاتف ذكي.

وأشارت شركة مايكروسوفت في ورقة وجهتها في الشهر الماضي إلى لجنة الاوراق المالية والبورصة في الولايات المتحدة إلى ان مبيعات هواتفها الذكية بلغت حوالي 1.2 مليون هاتف.

ويعود الفرق في أرقام مبيعات الهواتف الذكية العاملة بنظام ويندوز بين أرقام جارتنر ومايكروسوفت، حوالي 750 ألف هاتف، إلى أرقام مبيعات مصنعي الهواتف الآخرين الذين أطلقوا هواتف تعمل بواسطة نظام التشغيل ويندوز.

وأكد المدراء التنفيذيين في شركة مايكروسوفت في شهر مايو/أيار الماضي أن الشركة لم تتخلى عن مجال أعمال الهواتف الذكية، إلا انهم اعترفوا أن الشركة بحاجة إلى التركيز بشكل أفضل.

وكانت حصة مايكروسوفت في يونيو/حزيران عام 2015 تبلغ 2.5 في المئة من مجمل سوق أنظمة تشغيل الأجهزة المحمولة، بينما انهارت هذه الحصة إلى أقل من 0.6 في المئة خلال أقل من عام.

تجدر الإشارة إلى قيام مايكروسوفت بتعليق امالها على نظام ويندوز فيما يخص الأجهزة المحمولة الذكية كوسيلة لزيادة حصة نظامها عبر مختلف أنواع الأجهزة، وواجهت معركة شاقة ضد نظامي أندرويد وأي أو إس لتحافظ على نسبة 5 في المئة من مجمل السوق.

msft-sales-of-windows-phones-100677697-large.idge

  • 246904
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE