×
×

بوكيمون جو تتحدى الألعاب الأولمبية Rio 2016

أشار تقرير جديد نشرته وكالة رويترز إلى وجود حالة تنافس بين لعبة الواقع المعزز “بوكيمون جو” Pokemon Go والألعاب الأولمبية Rio 2016 المقامة في مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية، وذلك من ناحية أيهما أكثر جذباً للشباب البرازيليين.

فقد تجمع مئات الشباب في حديقة ريو دي جانيرو يوم أمس السبت مع هواتفهم المحمولة للبحث عن المخلوقات الافتراضية الموجودة في تطبيق اللعبة والتي أصبحت بمثابة هوس لدى البرازيليين منذ إطلاقها قبل يومين من بداية الأولمبياد.

وأشار لورديس دروموند أحد الشباب المتجمعين بانه توجه لمشاهدة لعبة كرة قدم بين البرازيل والسويد ولكن بعد بدأ لعبة بوكيمون جو فإنه فقد اهتمامه بلعبة كرة القدم.

وتعتمد لعبة بوكيمون جو المطورة من قبل شركة “نيانتيك” Niantic، والتي تمتلك شركة نينتندو اليابانية حصة كبيرة من أسهمها، على تقنية الواقع المعزز ونظام تحديد المواقع GPS لإظهار الشخصيات المتحركة في العالم الحقيقي.

وتقدر شركة كلارو Claro، والتي تعتبر ثالث أكبر شركة مزودة لخدمات الهواتف المحمولة في البرازيل، بأن ما يقارب من 2 مليون مستخدم لديها قاموا بتحميل تطبيق اللعبة في منطقة ريو منذ إطلاقها رسمياً في البلاد بتاريخ 3 أغسطس/آب الحالي.

وأضاف مسؤول تنفيذي في الشركة المملوكة من قبل شركة الاتصالات “أمريكا موفيل” America Movil بان أكثر من نصف هؤلاء المستخدمين كانوا يبحثون عن البوكيمونات داخل أو بالقرب من الملاعب الاولمبية.

وعمد كوهي أوتشيمورا لاعب الجمباز الياباني الى تحميل تطبيق اللعبة عند وصوله إلى البرازيل للتدريب قبل إطلاق لعبة بوكيمون جو رسمياً في البلاد إلى إنفاق حوالي 5000 دولار أمريكي على رسوم استعمال إنترنت دولي.

  • 246450
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE