×
×

المحكمة العليا الأميركية ترفض سماع آبل في قضية التلاعب بأسعار الكتب الإلكترونية

رفضت المحكمة العليا الأميركية اليوم الإثنين سماع رفض آبل لقرار محكمة الاستئناف أنها تآمرت مع خمسة من كبار دور النشر لرفع أسعار الكتب الإلكترونية، وهذا يعني أنها سوف تضطر لدفع مبلغ 450 مليون دولار أميركي كجزء من تسوية.

ويُثبِّت قرار المحكمة بعدم سماع القضية حكمًا صدر في حزيران/يونيو 2015 من الدائرة الثانية بمحكمة الاستئناف الأميركية في نيويورك الذي أيّد وزارة العدل في الولايات المتحدة وأكد أن آبل متورطة في المؤامرة التي انتهكت قوانين مكافحة الاحتكار الفيدرالية.

ومن جانبها، قالت آبل؛ في عريضة تطلب من المحكمة العليا النظر في القضية، إن قرار حزيران/يونيو الماضي من قبل الدائرة الثانية بمحكمة الاستئناف الأميركية في نيويورك الذي يؤيد تآمرها مع الناشرين، يتناقض مع سابقة في المحكمة العليا وإنه “مُثبط للابتكار ومخاطرة”.

وكان حكم الدائرة الثانية بمحكمة الاستئناف الأميركية في نيويورك قد جاء بعد قرار صدر في العام 2013 من قبل قاضي المحكمة الجزئية دنيز كوت عقب محكمة بدون هيئة محلفين بأن شركة آبل لعبت “دورًا مركزيًا” في مؤامرة مع ناشرين للقضاء على المنافسة السعرية ورفع أسعار الكتب الإلكترونية.

وقالت وزارة العدل إن المخطط تسبب في رفع أسعار بعض الكتب الإلكترونية إلى 12.99 دولارًا أو 14.99 دولارًا من سعر 9.99 دولارات التي يتقاضاها موقع التجارة الإلكترونية “أمازون.كوم”.

أما بالنسبة لدور النشر التي اتهمت بالتآمر مع آبل، فهي “هاشيت بوك جروب” Hachette Book Group، و “هاربر كولينز ببليشرز” HarperCollins Publishers، و “بنجوين جروب” Penguin Group، و “ماكميلان” Macmillan، و “سيمون آند شوستر” Simon & Schuster.

  • 233309
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE