×
×

اختراق حسابات مدير الاستخبارات الوطنية الأمريكية

تعرضت حسابات الهاتف والبريد الإلكتروني الشخصي على الإنترنت الخاصة بجيمس كلابر مدير الاستخبارات القومية الأمريكية للقرصنة، ويأتي ذلك بعد أشهر فقط من تعرض حساب البريد الإلكتروني الخاص بمدير وكالة الاستخبارات المركزية للإختراق.

حيث قامت مجموعة القراصنة التي كانت وراء الإختراق الذي تعرض له البريد الإلكتروني الخاص بجون برينان مدير وكالة الاستخبارات المركزية في العام الماضي باختراق عدد قليل من الحسابات المرتبطة بجيمس كلابر، بما في ذلك بريده الإلكتروني الشخصي والإنترنت والهاتف.

وقام المخترقون بتغير الإعدادات الخاصة بهاتف منزل جميس كلابر بحيث يتم تحويل أي مكالة واردة إلى المنزل لحركة فلسطين حرة.

وقام بالأمس براين هيل المتحدث باسم مكتب مدير الاستخبارات الوطنية بالحديث حول الموضوع عبر بيان تم نشره بان مكتب كلابر كان على علم بالمسألة وانه تم إبلاغ السلطات المختصة حول الموضوع، ولم يقم بتقديم أي تفاصيل أخرى.

ويؤكد الإختراق الحالي الأهمية المتزايدة لدى القراصنة في الوصول إلى أعضاء ذوي مناصب حساسة ضمن جهاز الاستخبارات الأمريكي والحكومة الأمريكية.

وقامت وزارة الدفاع بإلقاء اللوم على القراصنة الروس واتهامهم بالمساس بأنظمتها وذلك بعد قيام متخصصين في مجال الأمن بالضغط على وصلات بريد إلكتروني تحتوي على تعليمات برمجية ضارة.

ويشير خبراء الأمن إلى أن هذا النوعية من الهجوم تسمى بالهندسة الاجتماعية، والتي يقوم من خلالها القراصنة بخداع موظفي الدعم الفني عن طريق الحديث أو المعلومات الخاص بالضحية والتي يستعملونا للوصول إلى ما يريدون.

وتعتبر طريقة التحقق ثنائية الخطوة أحد أكثر الأدوات فعالية في حماية المصارف والخدمات الأخرى المتوفرة عن طريق الإنترنت، وتجعل من الصعوبة بمكان القيام بإعادة تعيين كلمة المرور عن بعد وذلك لانها تتطلب إدخال رمز يتم إرساله لهاتف المستخدم المحمول.

  • 229358
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE