×
×

تيم كوك يعاني من مرارة تفوق جوجل على آبل في مجال الفصول الدراسية

أوضح تيم كوك الرئيس التنفيذي لشركة آبل بانه ليس معجباً بأجهزة كروم بوك Chromebook، كما قام تيم بالتهرب من حقيقة ان هذه الأجهزة تنتشر بسرعة كبيرة ويتم استخدامها بدلاً من أجهزة ماكينتوش المكتبية وحواسيب آيباد اللوحية ضمن الفصول الدراسية.

ويأتي الأمر ضمن مقابلة أجراها الرئيس التنفيذي اليوم، ورغم انه تيم كوك لم يقم بالإشارة بشكل واضح إلى أجهزة كروم بوك ولم يذكرها بالإسم، إلا انه أشار وبشكل ضمني إلى ان نجاح أجهزة كروم بوك وأجهزة الحواسيب الرخيصة الأخرى يأتي فقط من كونهم خيار أرخص يسمح للطلاب استعمالهم في الاختبارات الموحدة.

وقام تيم كوك بإطلاق تسمية “آلات اختبار” على تلك الأجهزة بمجملها، وقال أن شركة آبل تسعى للقيام بما هو أكبر وأكثر تأثيراً في مجال التعليم.

وقال تيم “الاختبارات والتقييمات لا تشكل أو تخلق تعليم حقيقي”، وأضاف “نحن مهتمون في مساعدة الطلاب على التعلم ومساعدة الأساتذة على التعليم، ولكن ليس لدينا اي اهتمام بشكل مباشر بالاختبارات”.

وأضاف تيم كوك “نحن نقوم بخلق منتجات تقدم حلول متكاملة للأشخاص، وتسمح للأطفال بالتعلم حول كيفية خلق الأشياء ومشاركتها على مستوى مختلف”.

وأكمل تيم كلامه ضمن المقابلة “نعم نحن واثقون من ذلك، حيث يمكنك إعطاء أي طفل إمكانية الاختيار وستجده على الأرجح يختار حاسب آيباد اللوحي بدلاً من أجهزة كروم بوك”.

وقد يعتبر كلام تيم كوك قاسي بالنسبة للنجاح الهائل الذي حصلت عليه جوجل ضمن الفصول الدراسة، حيث تصاعدت في السنوات القليلة الماضية وتيرة نمو ودخول أجهزة كروم بوك في مجال التعليم، وأدى الأمر إلى إبعاد المنافسين بشكل كبير عن هذا المجال.

وتتوقع شركة جوجل بان تتفوق أجهزة حواسيب كروم بوك على جميع الأجهزة الأخرى الموجودة ضمن الفصول الدراسة مجتمعة بحلول نهاية عام 2015.

ورغم ان أجهزة الحواسيب اللوحية آيباد تقدم قدر أكبر من المشاركة والمتعة، إلا انه من الواضح ان معظم المدارس حالياً تفكر في قيمة تلك الأجهزة مقارنةً مع اجهزة كروم بوك المنخفضة الكلفة.

  • 226785
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE