×
×

ZUS شاحن ذكي لن يدعك تضيع سيارتك في موقف السيارات بعد الآن

ZUS شاحن سيارة ذكي يختلف عن أي شاحن موجود اليوم، فهو يذكرك بمكان ركنك لسيارتك، وكذلك يشحن أسرع بمرتين مقارنة بباقي الشواحن، فهو شاحن ذكي بميزات تجعل إنترنت الأشياء IoT بمتناول أيدينا، وتفتح عصر جديد من التكنولوجيا التي لم نكن نستطيع تخيلها في السنوات القليلة الماضية، ولمعرفة المزيد قامت البوابة العربية بالحديث مع جيا لي Jia Li الرئيس التنفيذي لشركة Nonda، الشركة المصنعة لـ ZUS ليخبرنا المزيد عن شركته ومنتجه وتجربته مع ريادة الأعمال.

قصة ZUS

جيا لي مطور ZUS
جيا لي مطور ZUS

في شهر فبراير 2015 لاحظ جيا بأن هناك مشكلة شائعة بين الناس، وهي نسيان مكان ركن السيارة في موقف السيارات، بدون وجود أي حل فعال وعملي لهذه المشكلة، ومع إزدحام المدن وزيادة مشاغلنا إزدادت مشكلة إيجاد موقف للسيارة، وأصبحت مواقف السيارات كبيرة جدا والعثور على السيارة شئ صعب للغاية. فأراد جيا أن يقوم ببناء شئ لايعتمد على شبكة الواي فاي أو يحتاج إلى إدخال أي بيانات، بل يكون سلس جدا للإستخدام ويعمل من تلقاء نفسه، بحيث أن التطبيق يحفظ تلقائيا مكان تركك للسيارة عندما تبتعد عنها، ويوجهك لها عندما تريد إيجادها. وأيضا أرد جيا أن يكون لهذا الشاحن قدرة أفضل للقيام بمهمته الأساسية، فأخذ بعين الإعتبار سرعة الشحن والجودة العالية والمواد المستخدمة في التصنيع. فيمكن لهذا الشاحن أن يشحن جهازين في نفس الوقت بضعف سرعة الشواحن العادية، فالهدف من هذا الشاحن هو أن يكون آمن، ويجعل حياتنا مريحة أكثر، وخالية من التعقيدات.

تم تأسيس Nonda في بالو ألتو كاليفونيا، نواة فريق الشركة تتكون من عدد من المهووسين بالأجهزة والملحقات الإلكترونية، ولديهم رؤية بأن يقوموا بإبتكار أجهزة ذكية وأنيقة وذات جودة عالية للمستهلكين، وتقوم الشركة بالعمل مع مصممين من جميع أنحاء العالم، لتقدم أفضل تصاميم الأجهزة وكذلك لديهم شركاء للتصنيع في الصين، ولكن عملية التطوير تكون في وادي السيلكون.

ZUS يوجهك لمكان السيارة من خلال تطبيق لهاتفك الذكي
ZUS يوجهك لمكان السيارة من خلال تطبيق لهاتفك الذكي

أما جيا لي فهو مؤسس شركة Nonda، تخرج من جامعة كولومبيا ويحمل شهادة ماجستير في إدارة الأعمال، وسبق أن عمل في كل من مايكروسوفت و ebay في الصين، وأسس سابقا شركة Baixing منذ عشرة سنوات، واستطاع جمع تمويل يقدر 165 مليون دولار من عدد من شركات رأس المال المغامر، وقام بالإنتقال لكاليفونيا في 2014 لتأسيس Nonda.

ليس لدى جيا شريك مؤسس، لكن لديه فريق عمل متكامل، ويعمل هذا الفريق منذ سنين ولديه نفس الرؤية والهدف بتقديم أجهزة أكثر ذكاء تجعل حياة الناس أكثر سهولة.

ومن خلال أعمال جيا السابقة ومدخراته السابقة، قام بتمويل الشركة بمفرده، وقام بإنشاء حملة على منصة إنديغوغو لتمويل تصنيع جهاز ZUS بشكل تجاري والبدأ بشحنه مع نهاية العام.

جهاز ZUS يشحن حهازي iPAD في نفس الوقت
جهاز ZUS يشحن حهازي iPAD في نفس الوقت

ميزات ZUS

  • تم تصميمه في ألمانيا.
  • توجيه لمكان السيارة.
  • إضاءة تجعلك تجد مدخل الشاحن في الظلام.
  • جودة بدرجة متوافقة مع الأجهزة العسكرية الأمريكية (الجهاز ممكن تركه في السيارة تحت أشعة الشمس ويتحمل درجة حرارة تصل إلى 100c).
  • ميزة التعرف الذكي على الأجهزة.
  • سرعة شحن مضاعفة بتيار شدته 4.8A.
  • لا يحتاج لإشتراك بيانات.
  • بلوتوت منخفض الطاقة.
  • مغلف بالتيتانيوم.
  • القطع بجودة شركة Bayer الألمانية مما يجعلها تقاوم درجات الحرارة العالية.
  • كفالة 18 شهر.
  • نظام تبريد ZUS الذي يجعل من الجهاز يعيش لفترة أطول فعمل الشاحن بدرجة حرارة عالية يمكن أن يساهم مع الوقت بتلف الشاحن
ميزات ZUS
ميزات ZUS

المنافسة والسوق

يتميز ZUS عن باقي المنافسين بكونه يحوي ميزات متقدمة، فالتصميم الخارجي يستخدم مواد عالية الجودة، ويستغل جميع الميزات الممكنة، وبسبب خبرة الفريق في تطوير التطبيقات، فإن الجهاز يتمتع بقدرات ذكية تستغل جميع الموارد، سواء في العتاد أو البرمجيات. وتلعب العلاقات التي كونتها الشركة، ووجود بنية جاهزة من الموارد اللوجستية والموردين دور هام بإعطائهم أفضلية مقارنة بالمنافسين.

تستهدف الشركة السوق العالمية، فالجهاز مصمم ليستخدم بغض النظر عن المكان الجغرافي، وينظر جيا إلى سوق الشرق الأوسط وشمال إفريقيا على أنه مثير للإهتمام، وهو مندهش كيف ينمو سوق المنطقة بسرعة، وكيف يتطور المكان وأصبح يعتمد على التكنولوجيا بشكل أساسي.

مقارنة لسرعة شحن ZUS
مقارنة لسرعة شحن ZUS

ما يحفز جيا، هو تطوير منتجات تستخدم بشكل واسع، وتلقى تقدير وتساعد الناس وتجعل حياتهم أفضل وأسهل، وهذا مايجعل جيا متحفز ومتطلع ليذهب إلى العمل في كل صباح، ويعتقد أن ما يجعل رواد الأعمال مثابربن على عملهم وإبداعهم هو قدرتهم على خلق تغيير إيجابي مهما كان صغيرا.

أما طريقة إختيار جيا لفريق عمله وموظفيه، فهو يعتمد على الخلفية الثقافية للموظف، التي تتناسب مع روح الشركة، فبرأيه أن هذا عنصر مهم لنجاح الفريق، وهو يتشدد بطريقة إختياره لأعضاء الفريق، لكنه يبقي الباب مفتوحا ليكتشف أناس من خلفيات مختلفة ليحسن من فريقه، ويعتقد أن الشغف لتحقيق هدف الشركة لدى الموظف على درجة عالية من الأهمية ثم تأتي الخبرة والمهارات.

إذا كان لديك شركة ناشئة أو مشروع مميز وأردت أن نسلط الضوء عليه عبر البوابة العربية للأخبار التقنية، لا تتردد بمراسلتي عبر البريد الإلكتروني homam.g @ gmail.com أو عبر صفحات التواصل الإجتماعي الموجدة في ملفي بالأسفل.
  • 222397
  • ريادة الأعمال
  • entrepreneurship
Dubai, UAE