×
×

Cortex-A35 رقاقة جديدة من شركة ARM بتقنية 64 بت ومعمارية ARMv8

أصدرت شركة ARM بالأمس تصميم رقاقة معالج جديدة يفترض ان تقدم تحسن في أداء معالجات الهواتف الذكية منخفضة التكلفة، ويستهدف تصميم الرقاقة الجديدة الأسواق سريعة النمو مثل الصين والهند والبرازيل.

وتقوم أغلب الشركات اليوم بالتركيز على أسواق البلدان النامية والتي تعتبر مستهلك كبير للهواتف الذكية متوسطة ومنخفضة التكلفة وهو السوق الذي تستهدفة شركة ARM برقاقتها الجديدة.

وتحمل الرقاقة الجديدة اسم Cortex-A35، وتعتبر أول رقاقة تقوم الشركة بتصميمها تستهدف أسواق الهواتف منخفضة التكلفة وتعتمد على معمارية ARMv8.

ويتم في الوقت الحالي استخدام معمارية ARMv8 ضمن الأجهزة الراقية مثل iPhone 6S، وجلبت هذه المعمارية معالجات 64 بت لشرائح ARM SOCs أو ما يسمى النظم على الرقائق.

ورغم الجدل الذي يدور اليوم حول قيمة معالجات 64 بت في الهواتف الذكية إلا أن شركة ARM تقول بأن الرقاقة الجديدة تقوم بتوفير مكاسب كبيرة حتى مع تشغيل برمجيات من فئة 32 بت.

وأضافت الشركة انه بالمقارنةً مع رقاقة Cortex-A7 فإن الرقاقة الجديدة Cortex-A35 تعطي متوسط أداء أفضل بنسبة 20% اعتماداً على التطبيق.

وتمتلك رقائق شركة ARM سمة مميزة وهي كفاءتها العالية في استخدام الطاقة، الأمر الذي يسمح لها أن تكون ناجحة جداً في معالجات الأجهزة المحمولة، وتعمل الرقاقة بتردد 1 جيجاهيرتز.

وتستهلك Cortex-A35 حوالي 90 ميلي واط فقط لكل نواة، وتم تصنيعها وفق تقنية 28 نانومتر الأكثر شيوعاً في تصنيع رقائق الهواتف الذكية اليوم.

ولن تعمل الرقاقة الجديدة على الهواتف منخفضة التكلفة فقط، بل سيتم إرفقاها مع رقائق أكثر قوة في مزيج تسميه شركة ARM تكوين big.little للهواتف الذكية الراقية.

ويعمل تكوين big.little على تخصيص رقائق قوية للمهام التي تتطلب مثل تلك الرقائق مثل تشغيل الفيديو بينما يتم تخصيص الرقاقة الجديدة للقيام بالمهام البسيطة مثل وظائف البريد الالكتروني مما يزيد من عمر بطارية الهاتف.

وقامت شركة ARM بالإعلان عن تصميم الرقاقة الجديدة في مؤتمر TechCon في وادي السيليكون، لكنها تحتاج إلى سنة اخرى حتى تكون جاهزة للاستخدام التجاري ضمن الأجهزة.

ومن المعلوم أن شركة ARM لا تقوم بتصنيع رقائق الانوية والمعالجات بنفسها بل تقوم بإصدار تراخيص التصاميم لشركات أخرى تقوم بتصنيعها.

ويوجد نوعين من الرخص يتم العمل بهم اليوم على نطاق واسع، ترخيص معماري وترخيص معالجات، حيث تقوم شركات مثل آبل وسامسونج بأخذ الترخيص المعماري وهو مايعني أنها تقوم بأخذ بنية معمارية ARM وتقوم بتصميم الرقائق الخاصة بها من نقطة الصفر.

كما تقوم شركة ARM بتقديم تراخيص تصاميم لمعالجات كاملة، والتي تعني إنتاج رقائق Cortex، وهذه النوعية من الترخيص تعطي مجالاً أقل للتخصيص، ولكن بالمقابل فإنها تتيح للشركات المصنعة تقديم معالجات جديدة للسوق بسرعة أكبر وبتكلفة أقل.

وأعلنت شركة ARM عن وجود 2 مليار هاتف تم طرحها في السوق لحد اليوم تعتمد على رقائق Cortex-A5 وCortex-A7، وأضاف إيان سميث مدير تسوق وحدة المعالجات المركزية لدى شركة ARM بان الشركة “ضمنت اليوم وصول ميزة 64 بت إلى مليار هاتف آخر قادم”.

How the Cortex-A35 fits into ARM's smartphone processor lineup

  • 223542
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE