×
×

ما هو يوتيوب الأحمر

أعلنت جوجل يوم الثلاثاء عن إطلاق يوتيوب الأحمر وهو النسخة الغير مجانية من موقع يوتيوب ويتم الاشتراك بها عن طريق دفع 10 دولار شهرياً والتي بدأت فعلياً يوم 28 أكتوبر في الولايات المتحدة.

وتشمل الخدمة الجديدة على العديد من المميزات مثل إزالة جميع الإعلانات من يوتيوب بما في ذلك البانرات الإعلانية أو اللافتات بالإضافة لإزالة الإعلانات من بداية ومنتصف الفيديو وإعلانات البحث وإعلانات الصفحة الرئيسية.

وتقوم الخدمة الجديدة بتقديم مجموعة من المزايا الأخرى التي يمكن تلخيصها في النقاط التالية:

  • إمكانية مشاهدة الفيديو بدون إنترنت: يتيح يوتيوب الأحمر للمستخدمين إمكانية تخزين ملفات الفيديو على أجهزة هواتفهم أو حواسيبهم اللوحية العاملة بنظام أندرويد أو iOS لمدة تصل إلى 30 يوماً، ولا يوجد حد أعلى لتحميل الفيديوهات، كما أن جودة الفيديو قابلة للتعديل مما يسمح للمستخدم اختيار أي دقة يريد تحميلها، ويمكن حالياً للمستخدمين الذين قاموا بتحميل مثل هذه الفيديوهات متابعتها حتى خارج الولايات المتحدة لكنهم لن يتمكنوا من حفظ أي فيديوهات جديدة حتى عودتهم إلى الولايات المتحدة.
  • خدمة جوجل موسيقى Google Play Music: سوف يحصل المشتركون ضمن يوتيوب الأحمر على خدمة جوجل موسيقى بلا حدود، وسيحصلون بالإضافة للفيديو والخدمات الخاصة به على خدمة تدفق الموسيقى المشابهة لخدمة سبوتيفي وأبل موسيقى، وتشمل خدمة جوجل موسيقى على ملايين الأغاني المطلوبة جنباً إلى جنب مع المحطات الإذاعية عبر الإنترنت الخالية من الاعلانات.
  • إمكانية عمل الفيديوهات في الخلفية: يمكن لمشتركي يوتيوب الأحمر تشغيل الفيديوهات في الخلفية وذلك ضمن نظامي أندرويد وiOS يحيث بإستطاعة المستخدم الاستمرار في سماع الصوت الخاص بالفيديو الموجود في الخلفية وذلك عند قيامه بالتبديل إلى تطبيق آخر أو إيقاف تشغيل الشاشة وهو ما يسمح للمستخدم بالاستماع للفيديو الصوتي أو الحفلات أو الموسيقى أو أي شئ آخر بينما يقوم بأي عمل آخر.
  • ومحتوى حصري: سيمتلك يوتيوب الأحمر محتوى حصري خاص فيه حيث قامت الخدمة وبالشراكة مع بعض المبدعين والنجوم بالعمل من أجل إنتاج برامج جديدة خاصة لمستخدمي يوتيوب الأحمر والتي ستضم تشكيلة واسعة من المسلسلات التلفزيونية بالإضافة للأفلام، وستتوفر الدفعة الأولى من المحتوى الخاص في يناير 2016.

وأشارت جوجل فيما يخص الدعايات والإعلانات بانها ستظل مطبقة على كل من يوتيوب العادي ويوتيوب الألعاب، وصرحت جوجل ان الحالة الوحيدة التي يمكن أن يتواجد فيها الإعلانات على يوتيوب الأحمر هي عند قيام المستخدم صانع الفيديو بتضمين الإعلان ضمن المقطع بشكل مباشر ويكون الإعلان جزء لا يتجزأ منه، ولا تملك يوتيوب السيطرة على مثل تلك الحالة، وبعبارة أخرى إذا كان شريط الفيديو يضع إعلانات فإنه يقوم بمخالفة مبدأ يوتيوب الأحمر ولكن لن يكون هنالك أي تصرف من قبل جوجل حالياً.

ونوهت جوجل إلى أن يوتيوب العادي يقوم بالفعل بتقديم بعض المحتويات المدفوعة على شكل اشتراكات ضمن قنوات فردية وإمكانية استئجار الفيلم أو الدفع لكل عرض، وأن مستخدمي يوتيوب الأحمر لن يحصلوا على أي من تلك الأشياء بشكل مجاني باشتراكم ضمن يوتيوب الأحمر.

وتهدف جوجل إلى اشتراك عشاق الموسيقى ضمن خدماتها بنفس سعر خدمات أخرى مثل آبل موسيقى وسبوتيفي، بالإضافة لحصولهم على مجموعة كاملة من المزايا الإضافية الغير متواجدة في الخدمات المنافسة.

ويمكن على المدى الطويل ان يصبح يوتيوب الأحمر منافس لخدمات مثل نيتفليكس وهولو وخدمة الفيديو من أمازون، وعلى الرغم من عدم امتلاك يوتيوب لنفس المحتوى المميز إلا انه يملك الكثير من الأمور الاخرى والمحتوى المفضل بالنسبة لعدد كبير جداً من المستخدمين ويمكن ان يختاروها على سواها.

  • 221850
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE