×
×

إنتل تطلق برنامج العمل التعاوني Intel Unite في الإمارات خلال جيتكس 2015

أعلنت شركة إنتل اليوم الإثنين على هامش الدورة الخامسة والثلاثين لأسبوع جيتكس للتقنية، عن إطلاق أحدث برمجياتها للعمل التعاوني “إنتل يونايت” Intel Unite.

وأوضحت إنتل أن هذا البرنامج صُمم ليجمع حلول تقنيات المؤتمرات القائمة، لكلٍّ من الأجهزة والبرمجيات، ويقدمها في إطار تجربة استخدام واحدة بسيطة وبديهية.

وقالت الشركة إن برنامج “إنتل يونايت” يمتاز بسهولة الاندماج في الحلول والبيئات القائمة، مع تعزيز مستوى الأمن وتقديم مجموعة واسعة من المزايا الأخرى.

وأضافت إنتل “إنتل يونايت” يوفر العديد من المزايا والوظائف للمستخدمين، وأهمها تحويل قاعات المؤتمرات والاجتماعات لتصبح مساحات ذكية ومتصلة. وأنه يمكن للشركات الاستفادة من تقنيات العرض اللاسلكي، والربط اللاسلكي بالملحقات، وتحسين عمر البطارية، وجميعها تساهم، وفقًا للشركة، في توفير بيئة عمل أفضل.

كما يتيح البرنامج الجديد للجميع، من مختلف أنحاء العالم، التفاعل مع المحتوى وإضافة التعليقات على الصور آنيًا، فضلًا عن تبادل الملفات بسرعةٍ وسهولة.

واعتمادًا على بضعة حواسيب شخصية صغيرة تقوم على معالجات إنتل كور Intel Core vPro وبرنامج “إنتل يونايت”، قالت إنتل إن الإنتاجية والعمل التعاوني سوف ترتقي إلى آفاقٍ أعلى، وتتحول قاعات المؤتمرات الموجودة إلى مساحات لقاء متصلة وذكية وأكثر أمانًا.

وفي هذه المناسبة، صرّح ناصر نوثوا، المدير العام الإقليمي لشركة إنتل في دول الخليج، قائلًا: “في إطار رؤيتنا وجهودنا المستمرة لمساعدة المؤسسات على تطوير مكان العمل، تقدّم إنتل الآن برمجيات تضع بين يدي الموظفين طريقة سهلة واقتصادية للتعاون، وتخصيص المزيد من الوقت للعمل والإنجاز بدلًا من إضاعته في تهيئة التجهيزات ووصل الكبلات والأسلاك”.

وتعكف 62% من الشركات حاليًا، حسب دراسة أشارت إليها إنتل، على تنفيذ برامج لتطوير مكان العمل من أجل تحسين الكفاءة، وذلك من خلال مساحات العمل المشتركة، ومناطق العمل التعاوني، ووظائف التنقل بين المكاتب، وغيرها.

وأضاف ناصر: “في ضوء التغيير الذي يشهده مكان العمل، تحتاج الشركات للتطور والتحوّل من أجل تعزيز الابتكار والتغلب على المنافسة. وتقود شركة إنتل هذا التوجه بفضل ما توفره من تقنيات تتراوح من الوظائف اللاسلكية الجديدة إلى تصاميم الأجهزة المعدة لبيئة العمل في الشركات والمزايا الأمنية الرائدة، ما يساعد المؤسسات على تحديث وتطوير طرق أفضل للعمل”.

وعند استخدام “إنتل يونايت”، يعمم منظم الاجتماع رقم تعريف شخصي فريد ومتغيّر على المستخدمين لتمكينهم من الانضمام إلى جلسة العمل بسرعة، مع ضمان الأمن. ويساعد رقم التعريف الشخصي على تحديد هوية المدعو ومكانه، ما يتيح لمنظم الاجتماع تحديد من يُسمح لهم أو يُمنعون من الانضمام إلى شبكة الشركة.

ويتم تشفير البيانات عبر بروتوكول طبقة المنافذ الآمنة (SSL) عيار 256 بت لضمان الأمان والسرّية في شبكة المؤتمر. كما أنّ هذا الحلّ البرمجي يبقى داخل الجدران الافتراضية للشركة ولا يعتمد على أي حلول إضافية من مزودين آخرين.

  • 221378
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE