×
×

تويتر تعلن عن أكبر تغيير في تاريخها من خلال إطلاقها ميزة Moments

أعلنت تويتر اليوم الثلاثاء عن إطلاق ميزة جديدة يقول البعض إنها أكبر تغيير يطرأ على موقع التدوين المصغر منذ إنشائه في آذار/مارس عام 2006، وهي ميزة “اللحظات” Moments.

و “اللحظات” Moments هو الاسم الجديد الذي أطلقته تويتر على ميزة “مشروع البرق” Project Lightning، التي بدأت اختبارها في وقت سابق، والتي من شأنه أن توفر طريقة سهلة للناس لتتبع الأحداث حال وقوعها.

وقالت الشركة في منشور لها على مدونتها “كل يوم، والناس يشاركون مئات الملايين من التغريدات، التي من بينها ما لا يمكن العثور عليه إلا على تويتر، مثل المحادثات بين قادة العالم والمشاهير، والمواطنين الذين يخبرون عن الأحداث حال وقوعها”، وغير ذلك من الأحداث المباشرة.

وأضاف تويتر “ندرك أن العثور على تلك اللحظات الحصرية لتويتر يشكل تحديًا، خاصةً إن لم تكن تتابع حسابات محددة”.

وتساعد الميزة الجديدة المستخدمين على العثور على أفضل ما يحويه تويتر بسهولة النقر على أيقونة، وذلك بغض النظر عن الأشخاص الذين يتابعهم المستخدم، وذلك من خلال النقر على تبويب جديد يُسمى “اللحظات” Moments.

وأكدت تويتر أنها تُحدِّث قائمة القصص التي يُظهرها التبويب لحظيًا، وذلك مع ظهور كل جديد. وفي حال رغب المستخدم بالمزيد، فبإمكانه الغوص خلال المواضيع التي تشمل “الترفيه”، والرياضة”، للعثور على المزيد من القصص من الأيام القليلة السابقة.

ويُظهر تبويب “اللحظات” Moments القصص والأخبار ملئ الشاشة على شكل صور، أو تسجيلات مصورة تلقائية التشغيل، أو مقاطع من خدمة الفيديو التابعة لتويتر، فاين، فضلًا عن رسوم متحركة بصيغة GIF، ويمكن للمستخدم التفاعل مع التغريدات، من حيث التفضيل، وإعادة التغريد.

وأوضحت تويتر أن ميزة “اللحظات” Moments الجديدة متاحة مبدئيًا في الولايات المتحدة عبر الأجهزة الذكية العاملة بنظامي أندرويد، وآي أو إس، إضافة إلى نسخة سطح المكتب من موقع التواصل الاجتماعي.

وأشارت الشركة إلى أن “اللحظات” التي تُشارك عبر الشبكة يمكن مشاهدتها في أي مكان خارج الولايات المتحدة، وبنفس التجربة المتاحة للمستخدمين في الولايات المتحدة.

  • 219527
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE